kayhan.ir

رمز الخبر: 160714
تأريخ النشر : 2022November21 - 21:41

 

 

طهران-فارس:-أكد نائب القائد العام للحرس الثوري العميد علي فدوي وجود احاطة واشراف استخباري دقيق في الهجمات التي شنت مساء امس الاول على مقرات الارهابيين في اقليم كردستان العراق.

وقال العميد فدوي في تصريحات له على هامش مؤتمر "مكانة العلم والتكنولوجيا في الدفاع المقدس) في طهران، حول الهجوم الذي شنه الحرس الثوري بالصواريخ والطائرات المسيرة ان ايران حذرت الجهات العراقية وحكومة اقليم كردستان قبل استهداف مقرات الارهابيين ، بأنها ستهاجم وتدمر هذه المقرات طالما يتعشعش اعداء الثورة الاسلامية واعداء ايران في اراضيهم وينطلقون من تلك الاوكار للاضرار بشعبنا وبلدنا.

واضاف : من المؤكد والمحتم بأن على المسؤولين العراقيين وحكام اقليم كردستان العراق ان يطردوا هذه البلوى من اراضيهم ، فنحن قد قدمنا الارواح لحماية وحدة الاراضي العراقية ولن نمس قطعا وحدة اراضي العراق، لكن هناك العديد من الخبثاء تعشعشوا هناك في تلك الاراضي الموحدة وان الصهاينة والاميركيين ايضا يقفون معهم ويتآمرون علينا ، بالتأكيد فان هؤلاء لن يكونوا في مأمن من غضبنا وفعلنا.

واكد العميد فدوي وجود احاطة واشراف استخباري بنسبة مئة بالمئة على ثكنات الارهابيين وبيوتهم وحين تنفيذ الضربات نهتم بعدم وجود عوائلهم في مكان اصابة الصواريخ لأن جرح او مقتل احد اعضاء عوائل هؤلاء الخبثاء يؤدي الى ان يقيم اعلامهم الدنيا ولا يقعدها .

وفيما يتعلق بالحرب الهجينة والشاملة التي تشن على ايران اليوم قال العميد فدوي : ان هذه الحرب هي بين الحق والباطل وبين حزب الله وحزب الشيطان وهي مستمرة دوما، انها سوف لن تنتهي وتستمر حتى النهاية وهذين الحزبين سوف لن يجتمعا في مكان واحد وان الشيطان الاكبر اميركا هي مصدر كل العداء والخبث الممارس ضد الجمهورية الاسلامية واليوم ايضا هكذا واميركا هي التي تقود هذه الجرائم وان الصهاينة والبريطانيين والدول العربية الرجعية هم منقادون لاميركا .

وتابع : ان مصدر كل هذه الخبائث هو الشيطان الاكبر اميركا ونحن نعلم جيدا كيف نتصرف في كل حرب.

وجدد العميد فدوي التاكيد على ان ايران كانت قد اعلمت اقليم كردستان قبل الهجوم الاخير وحتى في الهجوم السابق وكذلك سيتم اعلام الجانب العراقي وحكومة اقليم كردستان بالعمليات اللاحقة.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: