kayhan.ir

رمز الخبر: 144550
تأريخ النشر : 2022January11 - 20:43

أعرب محمد صلاح هداف ليفربول الإنكليزي وقائد المنتخب المصري لكرة القدم، عن أمله في حصد بطولة كبرى مع "الفراعنة" تزين مسيرته الكروية.

وقال محمد صلاح على هامش المؤتمر الصحافي الذي حضره اللاعب، يوم الاثنين، للحديث عن لقاء مصر ونيجيريا غداً، الثلاثاء، في الجولة الأولى لمنافسات كأس الأمم الأفريقية المقامة حالياً في الكاميرون: "لم أفز ببطولة كبرى مع بلادي من قبل، أود أن أفعل ذلك في الكاميرون، أتمنى أن تكون هذه البطولة هي كأس الأمم الأفريقية، لعبت للمنتخب منذ 11 عاماً، صعدنا لكأس العالم، ولدينا آمال كبيرة في الصعود لكاس العالم 2022، وفي الوقت نفسه أريد التتوج بكأس كبرى، وهو أحد أهم أحلام مسيرتي الكروية".

وأضاف نجم المنتخب المصري: "لسنا المُرشح الأوفر حظاً للفوز بأمم أفريقيا، ولكننا سنبذل قصارى جهدنا لنعود بها إلى مصر، لدينا تشكيلة قوية من اللاعبين، هناك أسماء شاركت في المونديال عام 2018، وكذلك تأهلت لنهائي أمم أفريقيا 2017، ولدينا خبرات كبيرة علينا إظهارها في المباريات والمنافسة بقوة على لقب البطولة، وأنا لاعب من 11 لاعباً في أية مباراة وسنُركز على تحقيق الانتصارات".

ورفض صلاح الكشف عن هوية اللاعب الذي اختاره في قائمة أفضل لاعبي العالم لعام 2021، قائلاً: "لم أختر نفسي في جائزة ذا بيست، ولن أكشف هوية الصوت الذي قمت باختياره".

وجاء حضور صلاح (29 عاماً) المؤتمر الصحافي لمباراة مصر ونيجيريا، لأول مرة في مسيرته الكروية الدولية، برفقة الفراعنة قبل المباريات المهمة بعدما أصبح قائداً للفراعنة بشكل رسمي.

ومنح الجهاز الفني السابق، بقيادة حسام البدري عام 2021 شارة القيادة لمحمد صلاح وألغى نظام الأقدمية المعتاد، ثم سار البرتغالي كارلوس كيروش المدير الفني على السياسة نفسها، فور توليه المسؤولية في سبتمبر/ أيلول الماضي، وقرر الإبقاء على صلاح قائداً لـ"لفراعنة".

وكان صلاح قاد المنتخب المصري للتأهل إلى نهائي أمم أفريقيا 2017 في الغابون، قبل الخسارة أمام الكاميرون (1-2) في النهائي.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: