kayhan.ir

رمز الخبر: 132008
تأريخ النشر : 2021May31 - 20:13

انجمينا- وكالات:- قالت الحكومة التشادية إن جيش أفريقيا الوسطى هاجم أراضيها، وتحديدا مركزا عسكريا يضم 12 عنصرا في منطقة سورو القريبة من الحدود بين البلدين.

وأوضح البيان الصادر ليل الأحد/ الاثنين أن عناصر جيش أفريقيا الوسطى هاجموا المركز مدججين بالعتاد الثقيل ما أسفر عن مقتل عسكري وجرح 5 آخرين فيما تم اختطاف 5 جنود ليتم إعدامهم لاحقا في بلدة مبانج في أفريقيا الوسطى.

وقال البيان الصادر عن وزارة الخارجية إن حكومة تشاد تندد بالعدوان الخطير الذي تعرضت له يوم الأحد 30 مايو/آيار في سورو.

وأضاف البيان هذه "جريمة حرب خطيرة للغاية وهذا الهجوم القاتل والمتعمد المخطط له ونُفذ داخل تشاد، والذي لا تعرف أسبابه سوى حكومة إفريقيا الوسطى، لا يمكن أن يفلت من العقاب".

وقالت الحكومة التشادية إنها تحمل نظيرتها في أفريقيا الوسطى "مسؤولية جريمة الحرب": "تتحمل حكومة أفريقيا الوسطى المسؤولية الكاملة عن عواقب هذا العدوان الذي لا يبرره أي شيء... والذي يأتي في وقت يتوجب على البلدين توحيد جهودهما لمواجهة التحديات الأمنية المشتركة".

 

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: