kayhan.ir

رمز الخبر: 159870
تأريخ النشر : 2022November07 - 20:27

 

 

أشار رئيس منظمة الدفاع المدني ، الى اطلاق صاروخ "قائم100" الحامل للقمر الصناعي، وقال: ان هدير صاروخ "قائم100" هو في الحقيقة بمثابة صوت تحطم جزء آخر من حاجز الحظر وخطوات ايرانية كبرى واستراتيجية في مسار التقدم.

وفي رسالة له، قدم العميد جلالي التهنئة الى العميد علي حاجي زادة قائد القوة الجوفضائية لحرس الثورة الاسلامية بإطلاق صاروخ "قائم100" الحامل للقمر الصناعي بنجاح، قائلا: ان هذا النجاح وفيما تتعرض بلادنا لمؤامرة الاعداء، تبين أن الشجرة المتينة للثورة الاسلامية الايرانية، تواصل تناميها بقوة ورسوخ دون الاعتناء بعواصف المؤامرات.

وأضاف العميد جلالي ان هذا الانجاز يحمل عدة رسائل مهمة واستراتيجية، ويتضمن حلاوة مضاعفة مقارنة مع سائر انجازات الشباب والعلماء الايرانيين.

وأوضح: ان الرسالة الاولى هي تأييد للتأكيدات المكررة لقائد الثورة المعظم سماحة الامام الخامنئي بالاعتماد على قدرات الداخل في مسار مضاعفة القوة. والثانية هي ان هدير كل صاروخ يشق عنان السماء ويعزز من حضور ايران بين اعضاء النادي الفضائي العالمي، هو في الحقيقة صوت تحطم جزء آخر من حاجز الحظر، وخطوات ايرانية كبرى واستراتيجية في مسار التقدم.

وتابع: الرسالة الثالثة، تتمثل في ترسيخ اقتدار البلاد وقدراتها الدفاعية في الميادين الحديثة، ليدرك اعداء هذا النظام ان ممارساتهم الخبيثة ودسائسهم لن تبقى دون رد.

وأكمل: ان الرسالة الاهم، هي ان الايراني المسلم ومهما كانت قوميته او مكانته، فإنه ايراني بالتالي، ويبذل جهده من اجل ان يرقى اسمه وطنه على قمة العالم دون الاكتراث بمؤامرات التفرقة وبث الخلافات والنعرات القومية والمذهبية.

وجدد العميد جلالي التهنئة بهذا النصر، لقائد الثورة المعظم والشعب الايراني، وأعرب عن تقديره لجهود الحرس الثوري ووزير الاتصالات الذي أدى دوره في تنمية التقنية الفضائية في البلاد.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: