kayhan.ir

رمز الخبر: 159433
تأريخ النشر : 2022October31 - 21:34

 

طهران/فارس:- قال مساعد شؤون الدبلوماسية الاقتصادية لوزير الخارجية مهدي صفري ان هناك فرصة لتصبح ايران محطة للغاز الطبيعي في المنطقة موضحا ان السيناريو الايراني لتجارة الغاز مع روسيا هو شراء الغاز من روسيا ومن ثم بيع الغاز الايراني الى دول الجوار بدلا عنها.

وقال صفري في مقابلة متلفزة ان حوالي 6/5 مليار دولار من التفاهم المبرم مع شركة غازبروم الروسية قد تحولت الى اتفاقيات، ومن المؤمل ان تشهد بقية التفاهمات التي تبلغ قيمتها 40 مليار دولار تحولا مماثلا لتصبح اتفاقيات في غضون شهر من الان.

واضاف صفري ان الزيارة السابقة لوزير النفط الى روسيا شهدت نقاشا في اللجنة المشتركة حول مقايضة النفط والمشتقات النفطية الروسية وخلال الايام القادمة يتم الاتفاق حول الكميات.

كما شرح بان هناك مشروع لانشاء خطوط نقل الغاز في داخل باكستان تقوم روسيا ببنائه لكي يتم تصدير الغاز الايراني الى باكستان عبر هذه الخطوط.

كما اعلن صفري انشاء شركة ايرانية روسية مشتركة قريبا لمد خطوط نقل الغاز الى دول الخليج الفارسي وبحر عمان حيث تبلغ حصة كل بلد 50 بالمئة في هذا المشروع وسيستخدم الروس تكنولوجيا خاصة بانشاء انابيب نقل الغاز في قاع البحر في هذا المشروع.

وشرح صفري ان مقايضة الغاز الروسي واضافة الى مكاسبها الاقتصادية وخفض تكاليف ترانزيت الغاز من جنوب ايران الى شمالها لتأمين حاجة المحافظات الشمالية من الغاز ، ستؤدي الى تعزيز الوئام السياسي بين ايران وروسيا والدول الوسيطة مثل تركمنستان واذربيجان وهذه سياسة ذكية جدا وتؤدي الى ارساء الاستقرار السياسي والامني والسلام بين الشعوب.

وتابع صفري ان سيناريو ايران لتجارة الغاز مع روسيا هو شراء الغاز من روسيا ومن ثم بيع الغاز الايراني الى دول الجوار .

وفيما يتعلق بمقايضة النفط مع روسيا اوضح صفري ان حجم هذه المقايضة هو 10 ملايين طن من النفط في السنة وان هذه الاتفاقية هي على وشك التوقيع عليها.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: