kayhan.ir

رمز الخبر: 158942
تأريخ النشر : 2022October23 - 20:21

 

القدس المحتلة – وكالات : أعرب رئيس حكومة تصريف الأعمال الإسرائيلية، يئير لابيد، امس الأحد، عن خشيته من ألّا يعترف زعيم المعارضة، رئيس الحكومة السابق، بنيامين نتنياهو، بنتائج الانتخابات الإسرائيلية العامة، التي من المقرر أن تجرى في الأول من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وانضم لبيد عملياً في بثّ هذه المخاوف إلى رئيس لجنة الانتخابات المركزية في إسرائيل، يتسحاق عميت، الذي أعرب الأسبوع الماضي عن مخاوف مشابهة، متهماً الليكود بالسعي للتمهيد للطعن بشرعية الانتخابات ونتائجها، من خلال محاولاته للحصول على تصريح قانوني لإدخال كاميرات تصوير إلى مراكز الاقتراع، مروجاً مزاعم تزييف الانتخابات في البلدات والمدن الفلسطينية في الداخل.

وقال لبيد، في مقابلة نشرها موقع يديعوت أحرونوت، صباح امس الأحد، إن ما يقلقه هو ألّا يعترف نتنياهو بنتائج الانتخابات.

وأضاف: "نعم أنا متخوف من ذلك، فقد بدأوا بتقديم طلبات بهذا الخصوص للجنة الانتخابات المركزية، قد يكونون يخططون لتحرك أو خطوة إن لم ينجح نتنياهو في الانتخابات، وأعتقد أنه لن يفوز فيها، للتشكيك في شرعية الانتخابات".

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: