kayhan.ir

رمز الخبر: 145534
تأريخ النشر : 2022January28 - 20:02

طهران / ارنا - قال عضو اللجنة الاجتماعية بمجلس الشورى الاسلامي، أن هدف امريكا من طرح بعض الأفكار، مثل توقيع اتفاق مؤقت، هو كسب عامل الوقت لتشديد الحظر على ايران.

واضاف علي أصغر عنابستاني في حديث مع مراسل ارنا حول مفاوضات مجموعة 4 + 1 ومقترح امريكا لعقد اتفاق مؤقت، أن ايران اختبرت امريكا مرة واحدة في اتفاق كان غير مؤقت، موضحا ان الاتفاق النووي كان اتفاق دائم ولم يلتزم به الأمريكيون.

وقال إن عملية التفاوض يجب أن تضمن في نهاية المطاف حقوق ومصالح الشعب الإيراني، مضيفا أن هدف فريق التفاوض هو تحقيق نتيجة وأن هذه المفاوضات يجب أن تؤدي إلى نتيجة وإنجاز موثوقين.

وصرح أن ما تزعمه الولايات المتحدة إنها لا تستطيع ضمان تنفيذ الاتفاقية من قبل الادارة الامريكية القادمة، أمر بعيد عن الواقع لأن أي دولة يمكن أن تقدم مثل هذا الادعاء، بامكان ايران تقديم مثل هذا الادعاء، وفي هذه الحالة سوف يضعف أساس أي اتفاق في النظام الدولي.

واكد أن الحكومات والسلطات التنفيذية في المجتمع الدولي تمثل الأنظمة السياسية، وقال ان الحكومات ملتزمة بالوفاء بتعهداتها التي قبلتها في اطار النظم الدولي، وهذه الالتزامات باقية و لا تتغير مع تغيير الحكومات.

وصرح بان ما تزعمه امريكا بأن الإدارة الأمريكية الحالية لا تستطيع ضمان الوفاء بالتزامات الإدارة المستقبلية بموجب الاتفاق النووي هي بمثابة إنكار لجميع الاتفاقيات الدولية، ومثل هذا النهج بالتأكيد غير مقبول، وهو نهج مضلل من قبل الأمريكيين للمفاوضات.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: