Friday 14 May 2021
رمز الخبر: ۱۲۹۸۵۱
تأريخ النشر: 21 April 2021 - 20:48

موسكو - وكالات انباء:- اكد سفير ومندوب روسيا الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا "ميخائيل اوليانوف"، ضرورة الاحياء الكامل للاتفاق النووي، معتبرا سياسة الضغوط القصوى الاميركية ضد ايران بانها فشلت.

وفي تغريدتين على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" اعلن مندوب روسيا في اللجنة المشتركة للاتفاق النووي بان جميع الدول تدعم احياء الاتفاق النووي.

ونوه اوليانوف الى السبب وراء ضرورة الاحياء الكامل للاتفاق النووي وكتب في تغريدته الاولى أمس الاربعاء: لماذا تدعم جميع الدول احياء الاتفاق النووي؟ لانه (الاتفاق النووي) عنصر اساس في الهيكلية الدولية لحظر الانتشار.

واضاف: لو تم احياء الاتفاق النووي فبامكانه ان يعطي ضمانات موثوقة بشان الطبيعة السلمية للبرنامج النووي الايراني عن طريق التحقق الشامل من قبل الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وشدد اوليانوف في التغريدة الثانية: بعض الافراد معارضون لاحياء الاتفاق النووي ولكن هل هنالك بديل حقيقي (للاتفاق النووي)؟ لا يوجد.

وقال: ان سياسة الضغوط القصوى فشلت تماما وادت فقط الى توسع البرنامج النووي الايراني ابعد مما كان عليه في العام 2015 (عام التوقيع على الاتفاق النووي). هذه حقيقة. هل يريد احد استمرار هذه الوتيرة (توسع البرنامج النووي الايراني)؟ .

وشدد "أوليانوف"، أنه على الرغم من معارضة البعض لإحياء الاتفاق النووي إلا أنه لا يوجد بديل حقيقي لهذا الاتفاق. مشيراً الى أن البعض يعارض تفعيل الاتفاق لكن هل هناك بديل حقيقي؟ لا.

واضاف: أن سياسة الضغوط الأقصوى لـ(دونالد ترامب) فشلت ولم تؤد إلا الى تطوير البرنامج النووي الإيراني خارج حدود الاتفاق النووي، وقال الدبلوماسي الروسي "هذه هي حقيقة المشهد فهل يريدها أحد أن تستمر" .



اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: