kayhan.ir

رمز الخبر: 49136
تأريخ النشر : 2016December05 - 21:05


اعتبر الأمين العام لحزب الشباب الوطني السوري المعارض ماهر مرهج أن تأجيل المبعوث الأممي إلى سوريا ستيفان ديمستورا عقد مفاوضات جنيف للوصول إلى حل سياسي للأزمة السورية رغم استعداد الحكومة السورية للحوار يؤكد أن ديمستورا يعطل الحل ولا يعمل بجدية ولا بالحيادية المطلوبة منه.

وأضاف مرهج في حديث لوكالة أنباء فارس أن ديمستورا يربط عقد المفاوضات بمجموعة مؤشرات دولية انطلاقاً من أن الأزمة السورية أصبحت أزمة دولية، رغم أن الحل يجب أن ينتج من المكونات السورية ويكون مرضياً لجميع الأطراف السورية.

كما أشار مرهج إلى أنه في ظل الواقع الميداني الذي فرضه تقدم الجيش السوري على الأرض اليوم، هناك مشكلة حقيقة تواجه الحل السياسي، متوقعاً أن تعترضه عرقلة من قبل منصة الرياض التي من المؤكد أنها سترفض الذهاب إلى الحوار وتضع أعذاراً مختلفة لتأجيل عقد المفاوضات، مبيناً أنهم لا يزالون يراهنون على تغيير المجريات على الأرض، وأن انتصارات الجيش السوري وحلفائه على الإرهابيين ستضعهم على المحك، وستمنعهم من رفع سقف المطالب كما كانت العادة سابقاً.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: