kayhan.ir

رمز الخبر: 160851
تأريخ النشر : 2022November23 - 20:35

 

 

طهران/فارس:- أكد رئيس الجمهورية آية الله السيد ابراهيم رئيسي لدى استقباله رئيس الوزراء البيلاروسي رومن جلافشينكو امس الاربعاء ان ايران حققت تقدما ملحوظا في شتى المجالات رغم الحظر الموجود، مضيفا بان لدى ايران وبيلاروسيا امكانيات عديدة ولافتة لزيادة التعامل فيما بينهما.

واضاف آية الله رئيسي ان تعزيز وتحكيم العلاقات بين الدول التي تتعرض للحظر الظالم بسبب سعيها للحفاظ على استقلالها هو من الحلول المؤثرة للابطال مفعول الحظر وتجاوزه.

وفيما اكد رئيس الجمهورية على ان وجود ارادة جادة لدى قادة البلدين للارتقاء بمستوى العلاقات بين البلدين يمكنه ازالة العقبات المحتملة امام تعزيز التعامل .

من جانبه قال رئيس الوزراء البيلاروسي ان السياسة الايرانية لتطوير التعامل الاقليمي فتحت آفاقا جديدة امام تعزيز العلاقات الثنائية مضيفا بأن زيارته الى ايران تأتي في سياق تاكيد الرئيس البيلاروسي لتسريع تنفيذ الاتفاقيات المبرمة خلال لقائين سابقين له مع آية الله ابراهيم رئيسي.

واشار رئيس الوزراء البيلاروسي الى العلاقات الودية بين البلدين والتعاون البناء بينهما على الساحة الدولية قائلا " ان التنسيق السياسي بين البلدين قد بلغ اعلى مستوياته وقد حان الوقت لتطوير العلاقات الاقتصادية.

كما اشار جلافشينكو الى ارتفاع حجم التجارة بين البلدين الى 3 أضعاف خلال العام الماضي وقال " حسب الاوامر الصادرة من الرئيس البيلاروسي قمنا بمراجعة تاريخ العلاقات بين البلدين بدقة واعددنا خارطة طريق لزيادة التعاون وتحديد مجالات رفع مستوى التعاون الثنائي بشكل دقيق لكي نتمكن من تنفيذها وجعلها عملانيا وبسرعة.

هذا وكان رئيس الوزراء البيلاروسي قد وصل الى طهران يوم امس الثلاثاء واجرى محادثات مع النائب الاول للرئيس الايراني محمد مخبر تناولت مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وقال مخبر خلال الاجتماع المشترك لوفدي إيران وبيلاروسيا انه يجب تشكيل لجنة في مجال النقل والشحن بين البلدين لتوفير الارضية اللازمة للتعاون الترانزيتي وتسيير رحلات جوية مباشرة بين البلدين.

وفي إشارة إلى أن بيلاروسيا ، مثل جمهورية إيران الإسلامية ، تتعرض لضغوط وعقوبات من نظام الهيمنة ، وخاصة الولايات المتحدة ، أشار مخبر: إيران مستعدة لتزويد بيلاروسيا بخبرتها في إدارة البلاد في ظل العقوبات.

وفي إشارة إلى حاجة إيران وبيلاروسيا لمنتجات بعضهما البعض ، قال النائب الأول لرئيس الجمهورية : بامكان إيران وبيلاروسيا سد احتياجات بعضهما البعض في مختلف القطاعات وتلبية احتياجاتهما باستخدام طرق مثل المقايضة ، خاصة في ظروف الحظر.

بدوره اشار رئيس وزراء بيلاروسيا ، إلى العلاقات الودية والتفاهم المتبادل بين البلدين ، وقال الزيارات الدورية والإرادة الجادة لرئيسي البلدين ، توفر الارضية لتطوير العلاقات بين البلدين في جميع المجالات.

وشدد على ضرورة القضاء على التحديات التي تواجه تطوير العلاقات من خلال الجهود المشتركة ، واشار إلى العقوبات الغربية ضد البلدين وقال يجب أن نقف متحدين ضد هذه العقوبات وتحسين العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: