kayhan.ir

رمز الخبر: 160777
تأريخ النشر : 2022November22 - 20:36

 

انتقد وزير الخارجية الأميركي السابق مايك بومبيو رئيسة الاتحاد الأميركي للمعلمين راندي وينجارتن، ووصفها بأنّها "أخطر شخص في العالم".

وقدّم المرشح المحتمل للرئاسة لعام 2024 قائمة موجزة من المبادئ التي يمكن أن تكون بمنزلة أساس لبطاقة الحزب الجمهوري في غضون عامين، قبل أن يحوّل تركيزه إلى التعليم.

وقال بومبيو: "أروي القصة كثيراً. سُئلت سابقاً: من هو أخطر شخص في العالم؟ هل هو الرئيس كيم؟ هل هو شي جين بينغ؟"، معقباً: "أخطر شخص في العالم هي راندي وينجارتن".

وتابع: "إذا سُئلت: من هو الأكثر احتمالاً لإسقاط هذه الجمهورية؟ سيكون جوابي هو نقابات المعلمين، والقذارة التي يعلمونها لأطفالنا، وحقيقة أنّهم لا يعرفون الرياضيات والقراءة أو الكتابة".

وأشار إلى أنّ "بعض مواد الفصل الدراسي، مثل نظرية العرق النقدية التي تنصّ على أنّ المؤسسات الأميركية عنصرية بطبيعتها، يعرّض أسس الدولة للخطر".

وقد سخرت وينجارتن من تصريحات بومبيو، وقالت إنّها سخيفة، مضيفةً أنّ الطلاب "يفهمون أكثر منه".

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: