kayhan.ir

رمز الخبر: 160357
تأريخ النشر : 2022November15 - 20:26
القي القبض عليهم في أعمال الشغب الأخيرة..

 

 

 

طهران/فارس:- أعلن رئيس نيابة محافظة سيستان وبلوجستان جنوب شرق ايران تفاصيل الافراج عن اشخاص القي القبض عليهم في أعمال الشغب الأخيرة في هذه المحافظة، لافتا الى الافراج عن 42 شخصا وانه سيتم الإفراج عن 58 شخصا آخر قريبا.

وأكد حجة الاسلام علي مصطفوي نيا أنه من مجموع 100 شخص شاركوا في اعمال الشغب انسياقا وراء انفعالات آنية ولم تربطهم أية صلات مع شبكات وتنظيمات معينة، حيث تم الافراج عن 42 منهم وسيتم الافراج قريبا عن الـ 58 الاخرين في ظل عناية قائد الثورة وتاكيدات رئيس جهاز القضاء ومشاورات الوفد المرسل من قبل سماحة القائد.      

وقال : ان الحوادث الأخيرة أثبتت لشعبنا هذه الحقيقة وهي أن هنالك اعداء لأمن ايران واستقرارها استشاطوا غضبا من هاتين النعمتين، لذا فإنهم يعملون لتقويضهما.

وشدد على أن بصيرة ووعي ومعرفة الزمن لدى أهالي هذه المنطقة الغيارى والطوائف في المحافظة كانت من أهم العوامل لإفشال مخططات الأعداء وأدخل أعداء الثورة الاسلامية والنظام في دوامة من الخيبة والضياع.

وأشار المسؤول الى استتباب الامن والاستقرار في محافظة بلوجستان، موضحا أن مايشاهده الجميع في المحافظة على ارض الواقع يختلف تماما عما يتم الترويج له من قبل الاعداء في مواقع الفضاء الالكتروني.   

وتابع قائلا: ان قائد الثورة الاسلامية وصف أهالي هذه المحافظة بأنهم موالون للجمهورية الاسلامية والثورة المباركة من أعماقهم، حيث أن عدم مسايرتهم للأعداء في مخططهم أفضل دليل على ذلك.

 

وأكد المسؤول أنه تم القاء القبض على نحو 700 شخص، خلال اعمال الشغب الاخيرة، تم الافراج عن 400 منهم في اليوم الاول في ظل دقة نظر السلطة القضائية ولم يشاركوا في أعمال الشغب بعد الافراج عنهم.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: