kayhan.ir

رمز الخبر: 160219
تأريخ النشر : 2022November13 - 20:30

 

 

 

 

طهران-فارس:-أكد نائب القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية العميد "علي فدوي " أن قوة ايران لن تتوقف ولن تسمح لأحد بالتدخل في شؤونها الداخلية، معتبرا الحصول على التقنية الحديثة في البحر يشكل أحد عناصر قوتها في الوقت الحاضر.

وأشار " فدوي " الذي كان يتحدث في جمع لطلبة جامعة الامام الخامنئي في سلاح البحر التابع لقوات الحرس الثوري لدى مخاطبته اياهم بأنهم صانعو مستقبل القوة الدفاعية لايران في البحار.

وشدد هذا المسؤول على ضرورة أن يعلم الجميع بأن سلاح البحر في الحرس الثوري الأبطال سوف لايسمحون لأي اجنبي بالتدخل في شؤون ايران أو الاعتداء عليها.

واعتبر الصمود ودعم الشعب الايراني لكلمة الحق سببا في افشال مؤامرات العدو، مؤكدا أن التقدم وتوفير الامن للمجتمع انما يكمنان في الجهاد الأكبر.

وتابع قائلا: كان الآخرون هم الذين يحددون مصدر القوة لنا في السابق، وهذا يعني أن اسس قوتنا بيد الآخرين، الا اننا وبحول الله تعالى وقوته استطعنا الآن الحصول على هذه القوة والتقنية مما تسبب في استحواذ الخوف والقلق على أعدائنا.

ورأى أن الحفاظ على الاستقلال يكمن في الحصول على العلم والتقنية وانتاج القوة وازدهار الاقتصاد ورفع مستوى الثقافة حيث تعتبر هذه العناصر المؤشرات الرئيسة في هوية المجتمع الذي ينعم بالاستقلال الكامل.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: