kayhan.ir

رمز الخبر: 160146
تأريخ النشر : 2022November12 - 20:17

 

ذكرت مجلة "نيوزويك" أن البلدان الفردية في الاتحاد الأوروبي، التي تمر بفترةٍ اقتصادية صعبة، تواجه خطراً يهدّد المساعدات التي تنوي تقديمها لأوكرانيا.

ووفق المجلة فإن "دول في جميع أنحاء أوروبا تواجه احتجاجات بسبب مشاكل في الاقتصاد، بينما يطرح مسؤولون في الولايات المتحدة الأسئلة حول دعم أوكرانيا"، وتساءلت عمّا إذا كان هذا سيكون كافياً لإيقاف المساعدات لكييف.

بدوره، أشار مساعد العميد لشؤون الأبحاث في جامعة ميشيغان، جون تشورسياري لـ"نيوزويك" إلى أن "الاتحاد الأوروبي يخطط لتزويد أوكرانيا بمبلغ 18 مليار يورو في عام 2023 حيث يمكن أن تواجه المساعدات صعوبات، تؤدي بالأوروبيين إلى وضع يملكون فيه القليل من الخيارات".

كما نوّه بأن هنغاريا أعربت عن استعدادها لتقديم المساعدة لأوكرانيا عبر القنوات الثنائية، وذلك بعد أنّ قالت إنها لن تدعم جهود الاتحاد الأوروبي لمساعدة أوكرانيا بالأموال التي تم جمعها بصورة مشتركة.

وأضاف: "لن ترغب ألمانيا واللاعبون الرئيسيون الآخرون في ترك دول الاتحاد الأوروبي الأخرى تفلت من مأزقها بهذه السهولة، والتي تحولت بسهولة إلى القنوات الثنائية، ومع ذلك، إذا استمرت الأوضاع في التدهور في أوكرانيا، فقد لا يكون أمامهم خيار آخر".

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: