kayhan.ir

رمز الخبر: 160088
تأريخ النشر : 2022November11 - 21:13

طهران-فارس:-أعلنت وزارة الخارجية الاميركية عن قلقها للزيارة التي قام بها «نیکولاي باتروشيف» أمين مجلس الامن القومي الروسي الى ايران ولقائه كبار المسؤولين الايرانيين، معتبرة تعزيز العلاقات بين طهران وموسكو تهديدا كبيرا لواشنطن.

وأكد المتحدث بإسم وزارة الخارجية الاميركية «نيد برايس» الذي كان يتحدث في مؤتمر صحفي يومي أن كل هذه الامور هي مصدر قلق، داعيا العالم الى اعتبار تعزيز العلاقات الثنائية بين ايران وروسيا مصدر تهديد كبير.

وتابع هذا المسؤول الاميركي قائلا: ان الولايات المتحدة ستعمل مع المجتمع الدولي، بما في ذلك الأمم المتحدة، - لما اسماها - بتحديد التهديدات التي تشكلها إيران وروسيا بشكل منفصل أو التهديدات التي تنشأ من خلال التعاون بين هذين البلدين.   

وكان باتروشيف قد التقى يوم الاربعاء الماضي أمين المجلس الاعلي للأمن القومي " علي شمخاني، ورئيس الجمهورية آية الله السيد " ابراهيم رئيسي" الخميس.  

وحسب ما أفاد القسم الصحفي في مجلس الامن القومي الروسي، فإن هذه الزيارة شملت اجراء مشاورات ايرانية – روسية بحضور وفود من عدة وزارات ومنظمات في كلا البلدين.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: