kayhan.ir

رمز الخبر: 159947
تأريخ النشر : 2022November08 - 20:31

 

 

 

طهران-فارس:-نقلت وكالات الانباء الروسية  امس الثلاثاء عن نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، بأن موسكو جاهزة لأن تصبح وسيطا في الاتصالات بين إيران والسعودية لحل الخلافات، مؤكدا أن المشاكل الموجودة يجب حلها عن طريق الحوار.

وفي تعليقه على ما يدور الان في العلاقات بين الرياض وطهران قال بوغدانوف: "نحن على اتصال مع أصدقائنا السعوديين والإيرانيين. نؤيد حل جميع الخلافات وسوء الفهم على طاولة المفاوضات في إطار حوار بناء".

وأضاف: "كنا مستعدين دائما ونبذل جهدنا للعب دور وساطة معين، إذا طلب ذلك من قبل أصدقائنا في الرياض وطهران".  

ويأتي هذا الموقف الروسي بعد ان اكد المتحدث باسم وزارة الخارجية ناصر كنعاني في الاول من نوفمبر الحالي ان العلاقات مع الدول الجارة تحظى بالاهمية لايران وهي في الاولوية و"لذلك تركنا الابواب مفتوحة دوما امام العلاقات مع السعودية".

ويأتي هذا الموقف الروسي الجديد حول العلاقات الايرانية السعودية وعرض الوساطة بعد ان حاولت الولايات المتحدة خلال الايام الماضية اذكاء التوتر بين ايران والسعودية للاصطياد في الماء العكر. ففي سياق الضغوط التي تمارسها واشنطن على الرياض والتهديد والوعيد بعد خفض انتاج النفط في منظمة اوبك بلاس، لجأ الاميركيون الان الى ابتزاز السعودية والتهويل عليها، حيث صرح المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية نيد برايس، الثلاثاء الماضي، أن بلاده "لن تتردد" في الدفاع عن مصالحها وعن شركائها في منطقة الشرق الأوسط، وذلك وسط تقارير عن "هجوم محتمل وشيك من إيران على منشآت طاقة في السعودية" ، حسب زعمه.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: