kayhan.ir

رمز الخبر: 159871
تأريخ النشر : 2022November07 - 20:27

 

صرح المرشح الجمهوري للكونغرس ويسلي هولمان بأنه ليس مندهشا من تقارير عن عقود كبيرة لبيع أسلحة كورية جنوبية إلى أوروبا، داعيا واشنطن للتفكير باحتمال فقدان مكانتها كأكبر مورد للأسلحة.

وقال هولمان في حديث لوكالة "نوفوستي": "لم أتابع هذه الأنباء، لكنها منطقية ومتسقة مع الاتجاهات التي رأيتها قبل أن أغادر جمعية الصناعات الدفاعية الوطنية من أجل المشاركة في الانتخابات. أصبح برنامج المبيعات العسكرية الخارجية لدينا معقدا للغاية. إلى جانب التأخيرات والمشاكل في سلاسل التوريد، لديك طلب من الزبائن لا تتم تلبيته بالسرعة المطلوبة. لذلك ليس من المدهش أنها (الدول الأوروبية) تبحث عن مصادر أخرى للأسلحة والذخيرة".

وعبر المرشح الجمهوري عن اعتقاده بأنه من الضروري النظر بشكل موضوعي في مسألة نوع الأسلحة والذخيرة التي ينوي الأوروبيون شراءها من كوريا الجنوبية بدلا من الأسلحة الأمريكية.

وكتبت صحيفة "Politico" في بداية نوفمبر الجاري نقلا عن مصادرها أن عقودا بمليارات الدولارات لمبيعات أسلحة كورية جنوبية إلى أوروبا تثير قلقا في واشنطن التي لا تريد التخلى عن دور أكبر مورد في العالم لصالح سيئول. وتقوم الأخيرة بتوسيع سوق مبيعاتها بشكل متزايد في أوروبا الشرقية إذ تعرض تلبية طلبات الدفاع بشكل أسرع وأرخص من الولايات المتحدة.

 

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: