kayhan.ir

رمز الخبر: 159435
تأريخ النشر : 2022October31 - 21:34

 

طهران/فارس:- أعلن رئيس عدلية محافظة هرمزكان جنوب ايران بان القوة البحرية للحرس الثوري اوقفت ناقلة نفط أجنبية تحمل 11 مليون لتر من الوقود المهرب في مياه الخليج الفارسي.

وقال مجتبى قهرماني في تصريح له حول تفاصيل العملية: تماشيا مع تنفيذ الأمر القضائي ، بادر ابطال المنطقة البحرية الأولى التابعة للحرس الثوري الإسلامي الى توقيف ناقلة نفط أجنبية تحمل 11 مليون لتر من الوقود المهرب في مياه الخليج الفارسي.

 واضاف: ان ضبط الناقلة المذكورة تم بعد شهر من العمل الفني والاستخباري الدقيق.

وأوضح قهرماني أن قيمة حمولة ناقلة النفط هذه تبلغ 220 مليار تومان وأضاف: إن شحنة النفط المهرب المضبوطة البالغة 11 مليون لتر تعادل حمولة 5500 سيارة نيسان وحوالي 110 لنشات.

وفي إشارة إلى فتح ملف مخالفات على السفينة المذكورة وإحالتها إلى المحقق الخاص ، قال: ان قبطان ناقلة النفط الأجنبية وطاقمها محتجزون أيضا لاستكمال التحقيق والإجراءات القانونية.

واكد رئيس عدلية محافظة هرمزكان بانه ستتم ايضا ملاحقة الزوارق التي زودت هذه الناقلة بالوقود المهرب قضائيا.

واوضح: انه وفي سياق تطبيق المادتين 20 و 22 من قانون مكافحة تهريب السلع والعملات، بالإضافة إلى الحكم بالسجن ، سيتم تغريم المهربين بما يصل إلى 10 أضعاف قيمة الوقود المضبوط كما سيتم ضبط الزوارق المتورطة في عملية التهريب هذه لصالح الحكومة.

واكد قائلا: ان الاعمال الإجرامية لمهربي الوقود الذين يحاولون بالتنسيق مع الأجانب نهب الأموال الوطنية لن تبقى مخفية عن المظلة الامنية لجهاز القضاء وضباط إنفاذ القانون، وستكون عقوبتها حاسمة وبلا تسامح.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: