kayhan.ir

رمز الخبر: 159401
تأريخ النشر : 2022October31 - 20:28
في الوقت الذي فرض فيه جيش الاحتلال حصارا شاملا على الضفة..

 

*النخالة للاحتلال الصهيوني : سنقاتلكم حتى لو استمرينا ١٠٠٠ عام

*إصابة 5 جنود صهاينة في عملية دهس في اريحا شرقي الضفة الغربية

الضفة الغربية المحتلة – وكالات : شهدت الساعات الـ 48 الماضية عددا من عمليات المقاومة الفلسطينية من حيث لا يتوقع، إذ نفذ فلسطينيون ثلاث عمليات مسلحة قبل نحو 60 ساعة من بدء الانتخابات الإسرائيلية الخامسة خلال عامين.

 فيما تضاعفت وتصاعدت اعتداءات المستوطنين في عموم مناطق الضفة الغربية، في وقت فرض جيش الاحتلال حصارا شاملا على الضفة الغربية وأغلق المعابر الفاصلة بينها وبين القدس والداخل الفلسطيني.

بدوره أكد الأمين العام لحركة الجهاد الاسلامي زياد النخالة أنّ المجتمع الصهيوني مجتمع قاتل ومجرم، ولذلك يجب على الشعب الفلسطيني أن يستمرّ في القتال لأنّه يدافع عن كل القيم الإنسانية.

وخلال مقابلة له، شدّد النخالة على الاستمرار في مقارعة العدو حتى لو استمر الصراع 1000 عام.

وختم قائلاً: "معركتنا مع "إسرائيل" طويلة وفيها تضحيات هائلة ويجب أن نكافح من أجل التحرير".

من جهة اخرى نفذ فدائي فلسطيني عملية دهس في موقعين منفصلين، عند مفترق ألموغ وعند مفرق النبي موسى قرب أريحا، أسفرتا عن إصابة 5 جنود صهاينة بينها حالة متوسطة وأخرى طفيفة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه ذكرت مواقع عبرية، أن الشاب دهس مستوطنين قرب مفرق النبي موسى، ثم واصل طريقه نحو ما يسمى تقاطع "ألموج"، ودهس مستوطنين آخرين، وأفادت بأن حالة المستوطنين المصابين بين المتوسطة والخطيرة وأنه تم نقلهم إلى المستشفيات لتلقي العلاج.

ووثق عبر مقاطع فيديو قصيرة إطلاق نار كثيف من قبل قوات الاحتلال تجاه المنفذ وإبقائه على الأرض جريحًا ينزف دون تقديم المساعدة الطبية له.

ويأتي ذلك بعد ساعات من عملية إطلاق النار البطولية في الخليل التي نفذها المجاهد محمد الجعبري وأدت لمقتل مستوطن وإصابة 5 آخرين.ت "وفا" وهي وكالة رسمية.

 

 

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: