kayhan.ir

رمز الخبر: 159317
تأريخ النشر : 2022October29 - 20:25

 

طهران/فارس:- أشار " حسین علي حاجي‌ دلیكاني " عضو الهيئة الرئاسية في البرلمان الى المسيرات التي نظمها شعبنا بعد صلاة الجمعة في شتى ارجاء ايران احتجاجا على المجزرة البشعة التي أسفرت عن استشهاد وجرح جمع كبير من زوار مرقد السيد أحمد بن موسى (عليهما السلام) في شيراز، مؤكدا أنها أثبتت عدم امتلاك مثيري الشغب أية قاعدة شعبية.

وأكد هذا النائب البرلماني أن المسيرات التي شهدتها ايران بعد صلاة الجمعة أثبتت كذب المزاعم التي كان يطلقها الفوضويون والارهابيون لتبرير أفعالهم بأنهم يملكون قاعدة شعبية في صفوف الشعب الايراني.

وتابع النائب البرلماني الذي كان يتحدث لمراسل وكالة انباء فارس قائلا: ان الذين قاموا بأعمال الشغب والفوضى حاولوا من خلال شعاراتهم التي كانوا يطلقونها بأن يجعلوا لأنفسهم مكانة بين ابناء الشعب، الا ان مسيرة أمس كشفت أنهم لايملكون أية مكانة بين الناس.

وأشاد بالشعب الايراني الذي أحبط محاولة هؤلاء الفوضويين كما هو ديدنه في التعامل مع الفتن التي يثيرها الاعداء دائما، داعيا الاجهزة الامنية الى الرد على هؤلاء الارهابيين وحماتهم بالشكل الذي يليق بهم.

وطالب السلطة القضائية بالتصدي بكل حزم وقوة للارهابيين والذين قاموا بأعمال الشغب وملاحقتهم قانونيا، فيما على الذين قاموا بدعم هؤلاء الارهابيين الذين يتلقون الدعم من البقر الحلوب في المنطقة أي السعودية أن يتحملوا مسؤوليتهم عن هذه الاعمال.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: