kayhan.ir

رمز الخبر: 159206
تأريخ النشر : 2022October28 - 20:32

أرسل نادي كوبنهاجن، شكوى رسمية إلى الاتحاد الأوروبي، بشأن المعاملة التي تلقاها مشجعيه، الثلاثاء الماضي، في إشبيلية، أثناء مباراة دوري أبطال أوروبا أمام فريق المدرب خورخي سامباولي.

وندد الفريق الدنماركي في بيان صدر أمس الجمعة، بأن المعاملة التي تلقاها المشجعون "من قبل السلطات الإسبانية وأفراد الأمن" في الفريق الأندلسي، لم تكن مناسبة.

وجاء في البيان أن "مشجعي كوبنهاجن تصرفوا بطريقة نموذجية قبل وأثناء وبعد المباراة في إشبيلية، لكن عند وصولهم إلى الملعب، عوملوا بطريقة غير مقبولة من قبل السلطات المحلية وأفراد الأمن عند المدخل".

وأشار النادي الدنماركي إلى عمليات تفتيش "يحتمل أن تكون غير قانونية وغير لائقة"، بالإضافة إلى أن بعض المشجعين تلقوا معاملة قاسية، وكانوا ضحايا لشكوك لا أساس لها.

وأكد كوبنهاجن "خلال الأيام القليلة الماضية، جمعنا معلومات حول ما حدث، والآن أرسلنا شكوى إلى الاتحاد الأوروبي، نحثهم فيها على التحقيق في ملابسات المعاملة القاسية غير الضرورية تجاه مشجعينا، الذين لم يتسببوا في مشكلات بإشبيلية".

وانتهت المباراة بفوز أصحاب الأرض بثلاثية نظيفة، مما منح إشبيلية بطاقة التأهل للدوري الأوروبي، وترك كوبنهاجن خارج البطولة.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: