kayhan.ir

رمز الخبر: 158692
تأريخ النشر : 2022October18 - 20:21

طهران-ارنا:- دعت مجموعة من الطبيبات الإيرانيات في مختلف التخصصات الطبية، المراهقات الإيرانيات ببذل قصارى مجهودهن في العمل لأجل تنمية البلاد وشموخها، مؤكدات أن "تعزيز قوتنا يقهر أعداء الوطن".

وقالت 600 طبيبة في رسالة موجهة الى الفتيات والمراهقات الايرانيات: نحن درسنا في جامعات بلادنا، وأصبحنا أطباء وجراحين وأطباء عيون وأطباء أسنان وعالجنا آلام الرجال والنساء بعيدًا عن منازلنا وعائلاتنا، وانتجنا الأدوية واللقاحات، وأصبحنا أساتذة جامعيين، وكتبنا مقالات، وشاركنا في مؤتمرات دولية ولم نجد أي مكان أكثر أمانًا وحرية من بلادنا للتقدم.

وأضافت الرسالة: كانوا يقولون کذبا إن الفتاة الإيرانية عاجزة ولا يحق لها التقدم بينما كنا ندرس في الجامعات، وكنا نقدم مقالاتنا في المؤتمرات الدولیة، کما کانوا يقولون زوراً أن الأمومة مفروضة على الإيرانيات، بينما نحن اخترنا بانفسنا أن نكون أمهات.

وتابعت قائلة إن تقدم النساء والفتيات الإيرانيات لا يروق للاعداء وهم یعرفون أن الإرادة المذهلة للفتاة الإيرانية متجذرة في شجاعتها ورغبتها في الحرية ونضالها ضد الظلم، ولم يبق أمام الأعداء طريق سوى المحاولة وراء تشويه وقلب معنى الحرية ومحاربة الظلم.

واكدت الطبيبات الايرانيات في الرسالة :نحن على يقين من أن المراهقات الإيرانيات لن يستسلمن امام الأعداء وستبقى إيران شامخة وقوية ومستقلة وآمنة.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: