kayhan.ir

رمز الخبر: 158382
تأريخ النشر : 2022October14 - 20:11

تركت بداية نابولي المذهلة للموسم الحالي، مشجعيه في حالة تساؤل حيال المدى الذي يمكن أن يذهب إليه فريقهم المتألق، بينما يستعدّ لزيارة بولونيا، الأحد المقبل، ضمن منافسات المرحلة العاشرة من الدوري الإيطالي، بعد ليلة أوروبية أخرى لا تُنسى.

تواجد حشد يفوق 52 ألف متفرج في ملعب "مارادونا"، لرؤية متصدّر الـ"سيري أ" يتغلّب على أياكس الهولندي (4-2)، ويحجز مكاناً في دور الـ16 من مسابقة دوري أبطال أوروبا قبل جولتين من نهاية دور المجموعات.

سجّل رجال المدرّب لوتشانو سباليتي 10 أهداف في مباراتي الذهاب والإياب أمام أياكس بطل أوروبا 4 مرات، ويبدو أنهم يمتلكون كل شيء تقريباً للذهاب بعيداً محلياً وقارياً.

سجّل نابولي 39 هدفاً في 13 مباراة على أرضه وخارجها، 17 منها في 4 مباريات ضمن منافسات دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا التي بدت صعبة خلال إعلان القرعة في آب/أغسطس الماضي.

وبدلاً من ذلك، وجدوا أن كرة القدم الأوروبية أكثر تسامحاً من المنافسة المحلية حيث يتقدمون بنقطتين على أتالانتا.

بداية نابولي الخالية من الهزائم للموسم وسلسلته من 9 انتصارات متتالية فاجأت الجميع تقريباً، حيث بدا كنادٍ في حالة اضطراب عميق خلال الصيف.

كان المشجعون غاضبين بعد رؤية بعض لاعبيهم، بما في ذلك السنغالي كاليدو كوليبالي والقائد لورنتسو إنسينيي يرحلون عن النادي، وتم بيع نحو 5 آلاف تذكرة للموسم قبل بدايته.

 

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: