kayhan.ir

رمز الخبر: 158372
تأريخ النشر : 2022October14 - 20:06
في كلمة عقب تكليفه تشكيل حكومة عراقية جديدة..

بغداد – وكالات : أعلن رئيس مجلس الوزراء العراقي المكلف محمد شياع السوداني، في كلمة عقب تكليفه تشكيل حكومة عراقية جديدة، أنّ حكومته "ستتضمن الشخصيات الكفؤة والنزيهة والقادرة على تحمل المسؤولية".

وقال السوداني: "من دواعي الفخر التصدي لهذه المسؤولية، وسنعمل بكلّ تفاني واخلاص للتصدي للمشاكل والأزمات"، كما "سنعمل على فك الخلافات بين حكومتي بغداد وأربيل".

وتابع السوداني: "أتقدم بالشكر الجزيل للقوى السياسية على دعمها الواسع في منحنا الثقة لتولي مسؤولية تشكيل الحكومة الجديدة"، مؤكداً: "برنامجنا الحكومي سيكون واعداً وواقعياً ونلتزم بالعمل وفق الدستور".

وأكّد السوداني: "آن الأوان لفرض هيبة الدولة والحدّ من الانتشار المسلح المنفلت بكافة مسمياته، ورسالتنا إلى الدول الشقيقة والصديقة رسالة تعاون وتفاهم وعدم التدخل في الشؤون الداخلية واحترام السيادة".

وفي وقت سابق كلّف الرئيس العراقي المنتخب عبد اللطيف رشيد، محمد شياع السوداني تشكيل حكومة جديدة في البلاد، ويأتي ذلك بعد فوز رشيد بمنصب رئاسة جمهورية العراق، ونيله 162 صوتاً في الجولة الثانية من الانتخابات التي حصلت بعد ظهر الخميس.

وجاء فوز رشيد بعد جولةٍ ثانية من الانتخابات الرئاسية، شارك فيها المرشحان عبد اللطيف رشيد وبرهم صالح، بعد أن انحسرت المنافسة بينهما في الجولة الأولى، بحصول الأول على 157 صوتاً والثاني على 99 صوتاً.

وكان ترشيح "الإطار التنسيقي" محمد شياع السوداني شرارةً أشعلت التوتر بين الإطار والتيار الصدري، الذي اعتصم مناصروه أمام البرلمان نحو شهر، لكن الإطار التنسيقي لم يتراجع عن مرشحه، وأصرّ على تشكيل الحكومة، في حين طالب الصدر بحلّ البرلمان وإجراء انتخابات مبكّرة.

وكان الإطار التنسيقي أعلن، في 25 تموز/يوليو الماضي، مضيه في تشكيل الحكومة الجديدة برئاسة محمد شياع السوداني، على رغم اقتحام أنصار مقتدى الصدر، الرافضين لذلك، مقر البرلمان.

وأكد قادة الإطار، في بيان حينها، أنّ "المرشح لن يكون محسوباً على جهة معينة، بل هو مرشح كل قوى الإطار". وأضافوا أنّ "نقاط المرشح لن تُحتسب على أي جهة، كي لا يكون مديناً لها، بل هو من كل الإطار، ولكل العراق".

 

بدوره افاد مصدر سياسي مطلع، امس الجمعة، بان قوى الاطار التنسيقي ستعقد اجتماعا لبحث تشكيل حكومة رئيس الوزراء المكلف محمد شياع السوداني.

وقال المصدر لـ/المعلومة/، ان "الإطارالتنسيقي سيعقد اجتماعا في منزل رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي، للتباحث حول تشكيل الحكومة والمفاوضات مع القوى السياسية الأخرى".

وأشار الى ان "رئيس الحكومة المكلف محمد شياع السوداني بدأ بالتحرك تجاه القوى السنية والكردية لطرح مشروعه الحكومي ومطالبتهم بترشيح عدة شخصيات غير مجربة، لتولّي الوزارات".

وكلف رئيس الجمهورية المنتخب من قبل البرلمان عبد اللطيف رشيد، محمد شياع السوداني بتشكيل الحكومة الجديدة.

وانتخب نواب البرلمان السياسي الكردي عبد اللطيف رشيد رئيساً للجمهورية بعد أزمة سياسية حادة متواصلة منذ أكثر من عام.

كما رجح الإطار الشيعي إعلان حكومة رئيس الوزراء المكلف محمد شياع السوداني في غضون عشرة أيام.

وأكد القيادي في الإطار جبار المعموري، أن حراك تحديد المرشحين للكابينة الوزارية لحكومة السوداني بدأ منذ أمس الخميس، مشيرا إلى أن هناك توافقات مبدئية بين القوى السياسية ستسْهم في تسهيل هذه المهمة.

من جانب اخر هنأ رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، امس الجمعة، محمد شياع السوداني بمناسبة تكليفه بتشكيل الحكومة الاتحادية الجديدة.

وكتب رئيس الحكومة في حسابه بموقع تويتر قائلاً: "هنأنا اليوم رئيس الوزراء المكلف محمد شياع السوداني بمناسبة تكليفه بتشكيل الحكومة الجديدة".

وأضاف: "نبدي دعمنا التام لتشكيل حكومة شاملة تعمل من أجل تحقيق مصلحة العراقيين كافة، وتعزيز الثقة الحقيقية بين أربيل وبغداد".

وأكد رئيس الحكومة بالقول: "من واجب هذه الحكومة أن تدافع عن حقوق كل المكونات، وأن تؤدي مهمتها بروح الشراكة الحقيقية، وتستعيد ثقة الناس الذين يتطلعون إلى غد أفضل".

 

 

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: