kayhan.ir

رمز الخبر: 158356
تأريخ النشر : 2022October12 - 22:08

طهران-ارنا:- أكد الامين العام لحزب الله في لبنان السيد حسن نصر الله آن انعقاد المؤتمر الدولي للوحدة الإسلامية هو من التوفيقات الإلهية و أن هذا المؤتمر ينشد تذليل الخلاف الذي نهينا عنه وتوحيد الصف الذي أمرنا به.

وفي كلمة له في المؤتمر الدولي السادس والثلاثين للوحدة الاسلامية المنعقد في طهران أشار السيد نصر الله الى ان المؤتمر ينعقد اليوم في ظل عواصف المخاطر والتحديات التي تحيق بمنطقتنا وشعوبنا لافتاً الى ان هذه التحديات تستهدف وجودنا وهويتنا وعزتنا واستقلالنا بالاحتلال المباشر او الهيمنة الخارجية لا سيما الامريكية.

ولفت الامين العام لحزب الله الى أن الادارة الامريكية تجهد في بث الفرقة والانقسام واشعال الحروب واستخدام الارهاب التكفيري وتساعدها على ذلك الانظمة الخائنة لامتها مشيراً الى أن ضعف الأمة الاسلامية اليوم هو نتيجة تفرقها واختلافها.
وشدد السيد نصر الله على ان قوة الأمة الاسلامية في وحدتها مشيراً إلى ان الوحدة هي الحصن الحصين وضمانة التقدم نحو المستقبل المشرق بالنصر والكرامة والازدهار.
واعتبر الامين العام لحزب الله ان أي وحدة تخذل القدس الشريف هي وحدة مشبوهة ولا تمت إلى الاسلام بصلة.
كما أشار سماحته إلى تراجع المشروع الأمريكي في المنطقة والعالم داعياً إلى توحيد الامة على نهج المقاومة وتثبيت وترسيخ العداء للكيان الاسرائيلي الغاصب وبذل كل جهد لنصرة القضية الفلسطينية.
واكد سماحته على مطالب الشعب اليمني المظلوم في رفع الحصار والعدوان السعودي الامريكي كما قال: نشد على أيدي شعب البحرين المظلوم في دعمه لمشروع المقاومة ونؤكد نصرتنا للشعب العراقي في مقارعته للإرهاب التكفيري والهيمة الامريكية.

وانطلقت فعاليات المؤتمر الدولي الـ36 للوحدة الإسلامية اليوم الأربعاء في العاصمة طهران بحضور رئيس الجمهورية آية الله إبراهيم رئيسي.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: