kayhan.ir

رمز الخبر: 158344
تأريخ النشر : 2022October12 - 22:03

طهران/فارس:- شدد أمين مجلس صيانة الدستور الشيخ " احمد جنتي " على أن وحدة احرار العالم من شأنها أن تؤدي الى ارباك معادلات الاستكبار العالمي، موضحا أن نظام الهيمنة ليس عدوا لكل المسلمين في العالم بل انه عدو احرار العالم كافة.

جاء ذلك في الكلمة التي القاها أمام هذا المجلس صباح امس الاربعاء بعد تقديم أحر التهاني والتبريكات بمناسبة مولد النبي الاكرم محمد المصطفى (ص) ونجله الامام الصادق (ع(

واعتبر سماحته السبيل الوحيد لحل المشاكل التي يواجهها العالم وخاصة المسلمين هو العودة الى التعاليم الاسلامية التي جاء بها نبي الرحمة، وأكد أن الدعوة الى الحق ونشر العدالة والدفاع عن المظلومين ومقارعة الظالمين تعتبر من خصوصيات السيرة النبوية الشريفة.

ودعا سماحته العالم الاسلامي الى مطابقة أهدافه مع تعاليم القرآن الكريم والعمل وفق هذه التعاليم، والتغلب على الانحرافات من خلال السير على الطريق المستقيم.

واعتبر اثارة الفرقة بين المسلمين بأنها الآلية القديمة والخدعة التي أكل عليها الزمن من قبل أعداء الاسلام وكانت السبب في اراقة دماء

الكثير من المسلمين الابرياء على مر الدهور والعصور، داعيا الى توحيد الصف لمواجهة هؤلاء الاعداء.

ووصف الشيخ" جنتي " الامام الخميني طاب ثراه بأنه أول من دعا الى توحيد صفوف الامة الاسلامية فيما سار النظام الاسلامي الذي أسسه ذلك العبد الصالح على هذا النهج، مشددا على أن خلفه سماحة الامام الخامنئي أيضا يواصل هذا النهج ويحمل راية اتحاد العالم الاسلامي.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: