kayhan.ir

رمز الخبر: 158317
تأريخ النشر : 2022October12 - 21:53

تؤكد نتائج هذه الدراسة، الفرضية القائلة بأن فيتامين К يمكن أن يصبح وسيلة جديدة لعلاج الأمراض المرتبطة بالاستماتة الحديدية.

يعتبر موت الخلايا من عوامل تطور العديد من الأمراض، ولكن يبدو أن فيتامين К يمكن أن يكون عاملاً فعالاً جديداً في علاجها.

وتشير مجلة Nature، إلى أن مجموعة باحثين من ألمانيا واليابان وكندا اكتشفوا وظيفة غير معروفة سابقا لفيتامين К، الذي يلعب دورا مهما في تخثر الدم.

واكتشف الباحثون أن فيتامين К الذي له أشكال مختلفة، يعمل كمضاد للأكسدة، ويمكنه بفعالية إبطاء ما يسمى بموت الخلايا الحديدية أو الاستماتة الحديدية.

والاستماتة الحديدية، هي أحد أنواع موت الخلية المبرمج، الذي يلعب فيه الحديد الخلوي الدور الرئيسي. ويشارك في عمليات الأكسدة التي تساهم في تلف أغشية الخلايا.

ويربط الخبراء خلال السنوات الأخيرة الاستماتة الحديدية بمجموعة من الأمراض المختلفة من مرض ألزهايمر وإلى تلف الأعضاء الحاد.

وتؤكد نتائج هذه الدراسة، الفرضية القائلة بأن فيتامين К يمكن أن يصبح وسيلة جديدة لعلاج الأمراض المرتبطة بالاستماتة الحديدية.

وقد أجرى فريق الباحثين الدولي دراسة منهجية لمجموعة من الفيتامينات الطبيعية ومشتقاتها، من أجل العثور على جزيئات جديدة تساهم في تنظيم الاستماتة الحديدية. وبهذه الطريقة اكتشفوا أن فيتامين К بما في ذلك فايلوكوينون (فيتامين К1) و ميناكينون -4 (فيتامين К2) يمكن أن يحمي الخلايا والأنسجة من الاستماتة الحديدية.

ويذكر، أن فيتامين К1 يوجد في الأطعمة النباتية مثل اللفت والسبانخ والأفوكادو. أما فيتامين К2 فموجود في الأطعمة الحيوانية المصدر، حيث يوجد بنسبة عالية في كبد البقر والدجاج.

ويأمل فريق البحث أن تساعد هذه النتائج على ابتكار استراتيجيات جديدة لعلاج الأمراض المرتبطة بالاستماتة الحديدية.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: