kayhan.ir

رمز الخبر: 158214
تأريخ النشر : 2022October10 - 20:37

 

 

 

بيروت- وكالات:- قال نائب الأمين العام لحزب الله لبنان، الشيخ نعيم قاسم : لقد هزمنا "إسرائيل" في كلّ معركةٍ وسنهزمها إن شاء الله تعالى ما دامَ بيننا المقاومون والمقاومات من أبناء حزب الله وأبناء الجهاد وأبناء السيّد الخامنئي (دام ظلّه).

وفي تصريح له اكد الشيخ قاسم على، أن "المقاومة هي أكبر دليل بأنّ نصر الله تعالى للمؤمنين، يتحقّق بثباتهم وجهادهم رَغم قلّة عددهم لأنهم اصحاب الحق".

واضاف : يحارون كيف يواجهوننا ليُسقطوا مشروعيّة حضورنا ولكننا نواجههم بالأدلة والمنطق فيعجزون، ويقولون لنا لا نريد سلاحًا بيننا لأن السلاح محصور بالجيش اللبناني؛ حسب موقع المنار الاخباري على الانترنت.

وتابع نائب الامين العام لحزب الله لبنان : نقول لهم نحن نؤمن أيضًا بأنّ السلاح للدفاع عن الأرض يجب أن يكون بيد الجيش اللبناني وهو الذي يدافع عن الأرض؛ متسائلا بقوله : إذا منعوا الجيش اللبناني من أن يتسلح ..وإذا كانت قدرة هذا الجيش محدودة في عمليّة المواجهة، ألا يجب على المواطنين في هذه الدولة أن يساندوا جيشهم لتحرير أرضهم وللدفاع عن وطنهم؟!

واستطرد : ألا تعلمون أنّه ممنوع قتال "إسرائيل" ؟! ألا تعلمون أنّ الاسلحة يُفتَرض أن تصِل بطريقة محدودة جدًا لا تتمكّن لا من إسقاط طائرة ولا الوصول إلى العمق الفلسطيني المحتلّ ولا لسلاحٍ يستطيع أن يغيّر المعادلة؟!، هم يحارون جوابًا ونحن لن ننتظر جوابهم.

وختم الشيخ قاسم الى القول : نحن نعلم إذا الساحة قد فرغت من مقاومة "إسرائيل" فالبديل أن تقتلنا "إسرائيل" في كلّ يوم والبديل أن تحتلّ "إسرائيل" أرضنا والبديل أن تتخذ من جنوبنا مستوطنات والبديل أن تفرِض علينا رئاسة جمهورية ونظامًا سياسيًا واقتصاديًا في لبنان، لكننا لن نقبل هذا البديل ما دمنا موجودين كأعزاء كمقاومين، سنبقى نحفظ الدماء من أجل أن نحمي لبنان ونحافظ عليه مهما طال الزمن ومهما كانت التضحيات.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: