kayhan.ir

رمز الخبر: 158050
تأريخ النشر : 2022October08 - 21:34

 

كشف خبراء ومراقبون عن خلاف داخلي اسرائيلي من جهة وتوتر في العلاقة الاسرائيلية الاميركية من جهة اخري بسبب موضوع ترسيم الحدود البحرية مع لبنان.

ويري خبراء في العلاقات الدولية ان الاحتلال الاسرائيلي يعيش خلافاً داخلياً حول طريقة الاعلان عن الفشل في مفاوضات ترسيم الحدود البحرية مع لبنان.

ويقول خبراء في العلاقات الدولية انها المرة الاولي الذي يجلس الاحتلال على طاولة مفاوضات مع لبنان، فقد تعود ان يفرض رأيه ولكنه اليوم يتفاوض.

ويؤكد خبراء في العلاقات الدولية ان لبنان رفض الكثير من الشروط الاسرائيلية وتمسك بحقوقه كاملة وحصل على جوهر الاتفاق المتمثل بالحقوق النفطية والغازية وكامل الحقول وكامل البلوكات.

ويوضح خبراء في العلاقات الدولية ان ما يدور الصراع حوله داخلياً في "اسرائيل" هو كيفية اخراج هذا الاتفاق الى العلن دون ان يظهر ان الحكومة الاسرائيلية وللمرة الاولي رضخت لدولة لبنان.

ويبين خبراء في العلاقات الدولية ان رئيس الوزراء الاسرائيلي لابيد أمام صراع داخلي يحاول من خلاله ان يجري عملية مقايضة الامن بالاقتصاد وان يظهر بأن الاتفاق ولو كان مجحفاً اقتصادياً بحق "اسرائيل" ولكنه حقق لها مكاسب امنية.

ويشير مختصون بالشؤون الاسرائيلية الى تسريبات تكشف عن توتر في العلاقات بين الولايات المتحدة و"اسرائيل" بسبب موضوع ترسيم الحدود مع لبنان.

ويؤكد مختصون بالشأن الاسرائيلي ان الرئيس الاميركي جو بايدن بدأ يضغط بشكل كبير جداً على الحكومة الاسرائيلية لانجاز اتفاق ترسيم الحدود البحرية بين لبنان و"اسرائيل".

ويوضح مختصون بالشأن الاسرائيلي ان بايدن يحاول ان يكون عراب التطبيع في المنطقة و"اسرائيل" ستخسر الكثير بسبب علاقتها الاستراتيجية مع الولايات المتحدة، فمواقف "اسرائيل" في الشرق الاوسط تختلف مع مواقف حكومة بايدن.

ويستبعد خبراء استراتيجيون ان يري اتفاق ترسيم الحدود البحرية بين الاحتلال ولبنان النور الا بعد الانتخابات الاسرائيلية.

ويعتبر خبراء عسكريون ان الخطر، يتمثل في بدء العدو الاسرائيلي باستخراج الغاز قبل انجاز الاتفاق.

ماذا يعني رفض الجانب الاسرائيلي لتعديلات لبنان على ورقة الترسيم البحرية؟

هل يندرج رفضه تحت عنوان مناورة او هو مقدمة لمواجهة يحاول الترويج لها؟

كيف يقرأ بقاء هوكشتاين على اتصال مباشر مع بيروت ومطالبته الوفاء بوعوده؟

ما الرابط بين التراجع الاسرائيلي عن الاندفاع للاتفاق وانتخابات لابيد الداخلية؟

العالم

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: