kayhan.ir

رمز الخبر: 156155
تأريخ النشر : 2022August29 - 21:06

 

 

 

طهران-ارنا:- قال المتحدث باسم وزارة الخارجية ناصر كنعاني: اننا سنرد على امريكا في اقرب فرصة، بعد حسم نتائج الاجتماعات التخصصية والفنية.

واوضح "كنعاني" ، ان موضوع الرد على الطرف الامريكي، دخل حيز الدراسة بالفعل عبر اجتماعات فنية وتخصصية؛ مضيفا انه سيتم الرد في اقرب فرصة.

وجدد المتحدث باسم الخارجية، التاكيد على ان الجمهورية الاسلامية الايرانية جادة فيما يخص المفاوضات التي تفضي الى اتفاق مستديم وشامل ويضمن مصالح البلاد، كما انها اتخذت خطوات مسؤولة في هذا السياق.

وبِشان تقييمه لاخر المستجدات المتعلقة بمفاوضات الغاء الحظر، قال : ان سير المفاوضات اخذ بالتقدم حتى الان، وكما تم الاعلان مرارا فإن القضايا العالقة ذات الصلة ليست كثيرة وبالاحرى لقد سويت القضايا المتعلقة بالاتفاق النووي بين الطرفين، سوى القليل من المواضيع التي هي حساسة ومصيرية.

واستطرد : ان ايران تتابع بجدية موضوع التوصل الى اتفاق وتعتقد بان استئناف الاتفاق النووي يصب في مصالح البلاد ويتناغم مع مصالحها ومصالح الاطراف الاخرى ايضا، لكنها تؤكد في الوقت نفسه على ان تنفيذ التعهدات يجب ان يتم من قبل كلا الطرفين.

ولفت "كنعاني"، بان امريكا تقف بالجانب الاخر من هذه القضية، وعليه يجب ان تبرهن انها تتمتع بإرادة سياسة لازمة من اجل التوصل الى اتفاق، من عدمه؟ وهل ستبقى خاضعة لمواقف الكيان الصهيوني في هذا الخصوص، وتضع مصالح الكيان على سلم اولوياتها ام ستقدم مصالحها الوطنية؟

ومضى يقول : اننا نتطلع بان يتحلى الطرف الامريكي بالحكمة والارادة السياسية ليتخذ اجراءات في اطار الاتفاق وياخذ على محمل الجد مطالب الجمهورية الاسلامية القانونية والمشروعة ويضمن مصالحها.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: