kayhan.ir

رمز الخبر: 156144
تأريخ النشر : 2022August29 - 21:05

 

طهران / ارنا – قال المتحدث باسم وزارة الخارجية "ناصر كنعاني"، ان موضوع نقل السجناء الايرانيين المدانين في الدول الاخرى، يشكل احد اهم القضايا التي تتابعها الخارجية بجدية وذلك في اطار مسؤولياتها الدبلوماسية لحماية هؤلاء الرعايا، وبما يشمل المدانين على خلفية اتهامات قنصلية او قضائية.

جاء ذلك في تصريح ادلى به متحدث الخارجية لمراسل وكالة الجمهورية الاسلامية للانباء (ارنا)، خلال زيارة تفقدية قام بها لمبنى الوكالة ومحادثاته مع مديرها التنفيذي.

واضاف، ان الرعايا الذين تصدر بحقهم احكام ويتم ادانتهم على خلفية اتهامات مدنية او جزائية او سياسية او تعسفية، تقوم الخارجية بالاتصال مع نظيراتها في الدول المعنية لمتابعة احدث المستجدات حول ظروف هؤلاء المواطنين وتوفير الحماية القنصلية اللازمة لهم.

واشار "كنعاني" الى بعض المواطنين الذين يتم ادانتهم على خلفية اتهامات سياسية او جرائم تتعلق بالالتفاف على الحظر، وهم يقبعون في سجون امريكا واوروبا؛ مصرحا ان الخارجية تلجا في هذا الخصوص الى الاليات السياسية مضافا للسبل القنصلية والقضائية، وذلك بهدف توفير الحماية اللازمة وبالتالي الافراج فورا عن هؤلاء المواطنين.  

كما نوه بوجود "تنسيق جيد ومستديم" بين هذه الوزارة مع وزارة العدل والسلطة القضائية في الجمهورية الاسلامية الايرانية، لمتابعة قضايا المواطنين المدانين في مختلف الدول واتخاذ اجراءات مكملة لحمايتهم ونقلهم الى البلاد.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: