kayhan.ir

رمز الخبر: 153068
تأريخ النشر : 2022July01 - 21:11

طهران-ارنا:- رد المتحدث باسم وزارة الخارجية "ناصر كنعاني" على مزاعم معادية صدرت عن مسؤولين لبلدين عربيين في المنامة حول السياسة النووية الايرانية، قائلا : ان قدرات ايران الدفاعية والصاروخية لن تشكل اي تهديد لجيرانها؛ ومحذرا من ان مخطط الـ "ايرانوفوبيا" لا يتسم بالحكمة وانما يصب في مصلحة الكيان الصهيوني.

وفند "كنعاني" في تصريح له يوم الخميس، البيان المشترك الصادر مؤخرا عن اجتماع مسؤولين عربيين (اثنين) في المنامة حول الجمهورية الاسلامية الايرانية؛ واصفا تلك المزاعم بانها موجهة وغير بناءة وناجمة عن مآرب واجندات خاصة.

كما دعا هذين البلدين الى التحلي بفهم صحيح للمعادلات الاقليمية والتركيز على دور ومكانة الجمهورية الاسلامية الايرانية الداعمة للاستقرار في منطقة غرب اسيا. 

وشدد كنعاني بالقول : ان الحفاظ على المنجزات النووية وتعزيزها يشكل حقا بديهيا بالنسبة للجمهورية الاسلامية الايرانية، وعليه فإن قدرات ايران الدفاعية والصاروخية قائمة على نهج ستراتيجي وفي اطار السياسة الدفاعية الايرانية، ولن تشكل اي تهديد لدول الجوار.  

وفي الختام، نوه المتحدث باسم الخارجية الى حسن النوايا وارادة الجمهورية الاسلامية الايرانية، للحفاظ على العلاقات وتوسيعها مع الجيران وسائر الدول العربية والاسلامية؛ مبينا ان الجهود المضاعفة التي تبذلها الحكومة الايرانية اليوم خير دليل على هذه النوايا الحسنة.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: