kayhan.ir

رمز الخبر: 152543
تأريخ النشر : 2022June22 - 19:59

 

القدس المحتلة – وكالات : اعترفت وسائل الاعلام في الكيان الصهيوني بإرتفاع عدد العسكريين الذين ينتحرون الى الضعف في العام الجاري حيث انتحر منذ بداية العام الميلادي الجاري 11 عسكريا صهيونيا.

وجاء في تقرير نشرته وسائل الاعلام الصهيونية أن هذا العدد كان يمثل حالات الانتحار في العام الماضي، الا ان هذا العدد تحقق خلال الاشهر الستة الاولى من العام الميلادي الحالي.

واثر تزايد هذه الظاهرة فقد عقد مسؤولو الجيش الصهيوني اجتماعا طارئا مع المسؤولين عن الصحة النفسية في الكيان الغاصب كي يناقشوا اسباب العدد المتزايد للمنتحرين في صفوف الجيش الذي بات يثير القلق لدى المسؤولين الصهاينة.

وجاء في الارقام الرسمية التي نشرها مركز الدراسات في الكنيست الصهيوني (البرلمان) ان الكيان الصهيوني يسجل سنويا 500 حالة انتحار بينها 100 بين الشبان الذين تتراوح اعمارهم بين 15 الى 24 عاما.

وحسب ما ذكرته صحيفة «فلسطین الیوم» ان الانتحار اصبح السبب الرئيس لحالات الوفاة في صفوف العسكريين الصهاينة في ظروف غير حربية حيث شهدت هذه الظاهرة وتيرة شديدة خلال الاعوام الاخيرة.

وقد كشفت صحيفة «اسرائیل هیوم» العبرية الشهر الماضي ان ضابطا صهيونيا في جهاز المخابرات الصهيونية انتحر عندما القى بنفسه من بناية في غضون الاسابيع القليلة الماضية.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: