kayhan.ir

رمز الخبر: 150735
تأريخ النشر : 2022May18 - 20:30

 

 

طهران /ارنا- اكد رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة اللواء محمد باقري والرئيس الطاجيكي امام علي رحمان، ضرورة بذل الجهود من قبل طهران ودوشنبة للمساعدة بارساء الامن والسلام في افغانستان.

جاء ذلك خلال لقاء رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة اللواء محمد باقري اليوم الثلاثاء وهو اليوم الثاني من زيارته لجمهورية طاجيكستان،  بالرئيس الطاجيكي إمام علي رحمان.

واكد رئيس طاجيكستان في هذا اللقاء على أن القواسم الثقافية المشتركة لا تزال تعتبر الركن الأساس لتعزيز اواصر العلاقة بين شعبي البلدين ، وقال إن الجذور التاريخية واللغة المشتركة توفران ظروفا منقطعة النظير لتنمية العلاقات على الاصعدة الدفاعية والعسكرية والثقافية والسياسية والاقتصادية بين البلدين اكثر فاكثر.

واعرب إمام علي رحمان ، عن ارتياحه لزيارة وفد عسكري إيراني رفيع المستوى إلى جمهورية طاجيكستان وقال ان القوات المسلحة الطاجيكية ترحب بأي تعاون دفاعي وعسكري ثنائي مع القوات المسلحة الإيرانية ، ومن الأمثلة الواضحة على ذلك تدشين مصنع للطائرات المسيرة لافتا الى ضرورة ان يكون رفع هذا التعاون الى اعلى المستويات في كافة المجالات العسكرية.

بدوره اشار اللواء باقري خلال اللقاء إلى الموقع الاستراتيجي للبلدين في المنطقة ، وقال: إن تعزيز ورفع وتطوير مستوى التعاون والعلاقات العسكرية المشتركة بين البلدين وزيادة التعاون في مختلف المجالات العسكرية تعد أولويات مهمة للقوات المسلحة للجمهورية الاسلامية الايرانية مع جمهورية طاجيكستان.

وأكد رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرانية على السلام والاستقرار في أفغانستان كدولة جارة وصديقة ، وأضاف انه بامكان القوات المسلحة للبلدين من خلال توسيع التعاون العسكري والإقليمي دعم افغانستان لارساء الأمن والسلام فيها.

في الختام أعرب اللواء باقري عن أمله في ان يشهد التعاون العسكري الدفاعي بين البلدين نموًا وتسارعا  في المستقبل.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: