kayhan.ir

رمز الخبر: 150364
تأريخ النشر : 2022May13 - 21:29

جنيف – وكالات : أكد مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة والمنظمات الدولية في جنيف السفير حسام الدين آلا أن مساهمة مجلس حقوق الإنسان في تسوية الأزمة الأوكرانية تتطلب التخلي عن سياسة تجاهل الانتهاكات الممنهجة لحقوق الإنسان والفظائع المرتكبة بحق سكان دونباس والإقرار بأن فرض إجراءات قسرية غير قانونية على روسيا وإغراق أوكرانيا بأسلحة فتاكة ومرتزقة يؤكد سعي الدول الغربية إلى تصعيد الأزمة والاستمرار بتهديد الأمن القومي الروسي.

وأوضح السفير آلا في كلمة اليوم أمام مجلس حقوق الإنسان في جنيف أن عقد الدورة الخاصة للمجلس حول أوكرانيا بعد أقل من شهرين على جلسة نقاش مماثل وإعادة تدوير مضمون القرار الذي سبق اعتماده يأتي في سياق تحرك غربي ممنهج للتشهير بروسيا وخدمة لأجندات تسعى لتصعيد الأوضاع في أوكرانيا وعرقلة التوصل إلى حل سلمي الأمر الذي يتناقض مع دور المجلس في تعزيز وحماية حقوق الإنسان بالاستناد إلى المبادئ العالمية والموضوعية بعيداً عن التسييس والمعايير المزدوجة.

وأكد السفير آلا أن جلسة المجلس ومشروع القرار المعروض عليه الذي يتجاهل الحقائق ويسعى إلى توجيه اللوم لروسيا بشكل انتقائي يعبر عن نهج أثبت فشله في تناول قضايا حقوق الإنسان بطريقة منصفة وغير تمييزية داعياً أعضاء المجلس إلى رفض هذا النهج.

من جهة اخرى استقبل وزير الخارجية السوري فيصل المقداد، المدير العام المساعد لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة "الفاو" عبد الحكيم الواعر، وبحث مع إيصال المساعدات لمستحقيها.

وعبر المقداد عن تقدير الحكومة السورية لما تم تحقيقه في مجال بناء أسس التعاون الحالي والمستقبلي بين الحكومة السورية ومنظمة الأغذية والزراعة، آملا أن تلتزم المنظمات الدولية العاملة في سوريا بـ"المسؤوليات الملقاة على عاتقها وضمان وصول المساعدات إلى مستحقيها لأن الهدف الأساسي من عمل هذه المنظمات يجب أن يتركز على التخفيف قدر المستطاع من معاناة الشعب السوري ومساعدته في الحصول على احتياجاته الغذائية الأساسية التي كانت تؤمنها الدولة السورية".

من جانب اخر أعلنت وزارة الدفاع التركية أن أربعة جنود أصيبوا إضافة إلى مدني جراء هجوم بقذائف الهاون من الأراضي السورية باتجاه مخفر حدودي في غازي عنتاب التركية.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" عن الوزارة أن القذائف أطلقت من مدينة عين العرب السورية.

وكانت وسائل إعلام تركية ذكرت أن قوات سوريا الديمقراطية (قسد) استهدف نقطة للشرطة التركية، عند "كوبروباشي" الحدودي.

النائب في غازي عنتاب عن حزب العدالة والتنمية الحاكم، وعضو منظمة الأمن والتعاون في أوروبا، محمد سعيد كيراز أوغلو، أدان عبر حسابه في "تويتر" ما وصفه بالهجوم الإرهابي، على المعبر الحدودي في منطقة غازي عنتاب-كركاميش.

وقال: "أتمنى أن يتعافى جنودنا المصابون في الهجوم الغادر قريبا".

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: