kayhan.ir

رمز الخبر: 150319
تأريخ النشر : 2022May11 - 20:22

 

طهران /ارنا- اكد رئيس شرطة مكافحة المخدرات في القيادة العامة لقوى الامن الداخلي في الجمهورية الاسلامية الايرانية العميد مجيد كريمي لدى لقائه رئيس وكالة مكافحة المخدرات الهندية ساتیا نارایان بردان، ضرورة تبادل المعلومات الشرطية مباشرة عبر الإنترنت بين البلدين.

ورحب العميد كريمي بزيارة بردان، الى طهران، مشيرا الى العلاقات الإيجابية والبناءة بين البلدين وقال ان النهوض بمستوى التعاون الثنائي لاشك انه سيوفر منصة جيدة لتعزيز القدرات الشرطية بين البلدين في مجال مكافحة المخدرات.

وأضاف ان الموقع الجغرافي للجمهورية الإسلامية الإيرانية ووقوعها على طريق البلقان ، والتي تعد من أكثر الطرق الترانزيتية  اقتصادية لتهريب المخدرات إلى الدول الأوروبية ، تجعل ايران تواجه دوما مشكلة دخول المخدرات اليها.

واستعرض العميد كريمي في جانب اخر من تصريحاته أجراءات وإنجازات شرطة مكافحة المخدرات في الجمهورية الإسلامية الايرانية وقال اننا حققنا نتائج مناسبة في مجالات مثل مكافحة ترانزيت وتهريب المخدرات داخل وخارج البلاد حيث تم ضبط أكثر من 1100 طن من انواع المخدرات من قبل إيران في عام 2021 و 230 طنًا في الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري وهذا دليل واضح على هذه النجاحات.

وشدد كذلك على إرادة وجدية الجمهورية الإسلامية الايرانية في مكافحة المخدرات بلا هوادة ، وقال انه لو أغفلت ايران لحظة عن تهريب المخدرات عبرها، فإن تسونامي المخدرات سيؤثر بلا شك على العالم بأسره ، ولا سيما الدول الغربية.

وصرح إن تواجد الدول الاجنبية في أفغانستان منذ عام 2001 بحجة مكافحة المخدرات والإرهاب أدى إلى زيادة إنتاج المخدرات في هذا البلد الى 50 ضعفا وقال: تظهرالدراسات أن الموارد المالية الرئيسية للجماعات الإرهابية هي من تهريب المخدرات.

كما اكد ضرورة تبادل المعلومات بشكل متزامن ومشاركة القدرات الشرطية بين البلدين وقال ان اقامة دورات تدريبية ، وتشكيل لجان استخبارات متخصصة ، وتبادل المعرفة والتكنولوجيا المتعلقة بالمعدات المحلية ، وتحديد وضبط المخدرات ، فضلا عن الوقوف على أحدث الأساليب والتقنيات لاخفاء المخدرات ، ونقل الخبرات المتعلقة بتدريب المدربين لكلاب البحث عن المخدرات ، وما إلى ذلك ، يمكن أن تؤدي إلى حد كبير إلى استئصال الأسباب الرئيسية للاتجار بالمخدرات.

اجراءات إيران في مكافحة المخدرات جديرة بالثناء

بدوره عبر ساتيا نارايان باردان ، رئيس وكالة مكافحة المخدرات الهندية ، عن ارتياحه لهذه الفرصة ، وأشار إلى الخلفية التاريخية والعلاقات الصادقة والقواسم المشتركة بين البلدين وأضاف: نرحب بتطوير التعاون مع شرطة مكافحة المخدرات الايرانية ونتطلع الى التوقيع على مذكرة للتعاون والاستفادة من تجارب الجمهورية الإسلامية الإيرانية في مجال مكافحة المخدرات .

وفي إشارة إلى الإجراءات والأنشطة الواسعة النطاق والمثيرة للإعجاب التي تقوم بها جمهورية إيران الإسلامية في مجال مكافحة المخدرات ، قال: إن النمو المتزايد لإنتاج المخدرات والمشاكل العديدة القائمة بسبب متاخمة الحدود مع أفغانستان وباكستان تؤكد الحاجة إلى خطة بناءة للتعاطي البناء بين البلدين .

ودعا ساتيا نارايان بردان ، إلى تحسين مستوى التعاون المشترك في ضوء الطاقات المتاحة لدى البلدين.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: