kayhan.ir

رمز الخبر: 150233
تأريخ النشر : 2022May10 - 21:24

 

 أعلنت ايران رفضها للإجراءات التركية في مجال بناء السدود على الحدود بين البلدين.

بعد دخول الادعاء العام الايراني في موضوع انشاء تركيا للسدود على الانهار المشتركة بين البلدين بصورة غير قانونية ومطالبته وزيري الخارجية والطاقة بمتابعة حق ايران من مياه نهر آراس وممرات مائية اخرى؛ جاء دور وزير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان ليؤكد رفض بلاده لما تقوم به تركيا من اجراءات في مجال تشييد السدود على الحدود بين البلدين لما تسببه من أزمات لإيران والمنطقة.

عبداللهيان، الذي حضر البرلمان الايراني للاجابة على اسئلة النواب اعلن أنّ طهران وانقرة اتفقتا على تشكيل لجنة حدودية مشتركة بشأن قضايا المياه، مشيراً الى اتخاذ جميعِ الإجراءات القانونية والسياسية المتعلقة بهذا الشأن.

وقال امير عبداللهيان:"لقد ابلغنا الجانب التركي احتجاجنا على وضع السدود التركية المقامة على نهر آراس ودجلة والفرات. لا يمكن ان نقبل باجراءات تركيا التي تؤدي لايجاد مشاكل لشعب إيران والمنطقة، وكذلك تؤثر سلباً على كمية المياه التي تدخل البلاد. لا ينبغي ان نسمح لبعض الدول ومنها تركيا باستغلال عدم وجود آلية دولية في سياق تغيير الظروف البيئية سواء في ايران او العراق".

وانخفضت نسبة المياه في جميع الأنهر التي تنبع من تركيا وتصب الى ايران والعراق وسوريا، نتيجة تشييد انقرة السدود بشكل عشوائي يخالف جميع الاتفاقيات الدولية والاقليميية، الامر الذي يؤدي الى ازمات وكوارث انسانية منها ازمة مياه الشرب والزراعة، كما ان انحسار نسبة مياه نهري دجلة والفرات فاقم العواصف الترابية التي باتت تكرر بصورة موسمية وتؤدي الى حالات اختناق بين الالاف في العراق ومناطق اخرى.

العالم

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: