kayhan.ir

رمز الخبر: 150130
تأريخ النشر : 2022May08 - 20:30

 

أمر زعيم حركة طالبان في أفغانستان هبة الله آخوند زاده، النساء، بارتداء البرقع في الأماكن العامة في أحد أكثر القيود صرامة التي تفرض على النساء منذ سيطرة الحركة على البلاد.

وفي مؤتمر صحفي في كابول تلا متحدث باسم وزارة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر المرسوم الصادر من الزعيم الأعلى للحركة هبة الله أخوند زاده قائلا إنه سيتم التنبيه على والد المرأة أو أقرب أقاربها من الرجال وإنه سيُسجن في نهاية الأمر أو يُطرد من وظيفته الحكومية إذا لم تغط المرأة وجهها خارج البيت.

وقال محمد خالد حنفي وزير الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر في مؤتمر صحفي: "ندعو العالم إلى التعاون مع الإمارة الإسلامية وشعب أفغانستان.. لا تزعجونا. لا تضغطوا أكثر لأن التاريخ يشهد ولن يتأثر الأفغان بالضغط".

وقالت طالبان إن غطاء الوجه المثالي هو البرقع الأزرق الذي يغطي الوجه كله، والذي صار رمزا عالميا لنظام طالبان السابق الذي حكم البلاد من عام 1996 إلى عام 2001.

وترتدي معظم النساء في أفغانستان غطاء رأس لاعتبارات دينية، لكن كثيرا من النساء في المناطق الحضرية مثل كابول لا يغطين وجوههن

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: