kayhan.ir

رمز الخبر: 150077
تأريخ النشر : 2022May08 - 20:17
بشن غارة  للطيران الحربي السوري والروسي المشترك..

 

*دبلوماسي سوري : سوريا حاليا لا ترى أي آفاق للحوار مع تركيا لحل القضايا المتنازع عليها

*مصدر أمني : انفجار عبوة ناسفة من مخلفات الارهاب يودي بحياة طفلين سوريين بريف درعا

دمشق – وكالات : استهدفت وحدات الجيش السوري مواقع للإرهابيين في العنكاوي بسهل الغاب الشمالي الغربي بريف حماة، في حين استهدفت وحدات الجيش العاملة بريف إدلب نقاط تمركز للإرهابيين في كنصفرة وسفوهن وبينين بمنطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي.

يأتي ذلك في وقت اغار الطيران الحربي الروسي على عدة نقاط للإرهابيين بجبل الزاوية بريف ادلب.

إلى ذلك أغار الطيران الحربي السوري والروسي المشترك، على نقاط انتشار تنظيم داعش الارهابي، ما بين باديتي الرقة ودير الزور، مستهدفا مخابئ محصنة للدواعش في عمق البادية.

فيما خاضت الوحدات المشتركة من الجيش السوري والقوات الرديفة، اشتباكات متقطعة مع خلايا داعش ببادية دير الزور، وأوقعت العديد من الدواعش قتلى.

في سياق آخر تحدثت مصادر إعلامية معارضة عن سقوط قذيفة صاروخية مصدرها مناطق سيطرة قوات الجيش السوري في محيط مدينة دير الزور، على منطقة حقل كونيكو للغاز الذي تسيطر عليه قوات الاحتلال الأميركي وقسد.

هذا وتواصل قوات الجيش التركي والمجموعات المسلحة المدعومة منها اعتداءاتهم بالقذائف الصاروخية والمدفعية، على قريتي الطويلة وتل تطويل بريف تل تمر شمال غرب الحسكة، من دون ورود معلومات عن خسائر بشرية، حسبما ذكرت المصادر الإعلامية المعارضة.

بدوره قال السفير السوري في موسكو رياض حداد، إن سلطات بلاده لا ترى أي آفاق لبدء حوار مع السلطات التركية لحل القضايا المتنازع عليها.

وأضاف السفير: "تقطع أنقرة بشكل دوري مياه الشرب عن ملايين السوريين في محافظة الحسكة، كما أخفقت في الوفاء بالتزاماتها كدولة ضامنة لعملية أستانا، التي تنص على احترام سوريا وسيادتها وسلامة أراضيها، وهي لا تزال تدعم الجماعات الإرهابية وتعيق التسوية السلمية في البلاد. بالنسبة لنا فلن يقوم أي حوار سوري- تركي على المستوى الحكومي حتى تتخلى تركيا عن سياستها الهمجية".

وذكر الدبلوماسي، أن سوريا مستعدة دائما للحوار مع الدول التي تدعم وحدة أراضي سوريا وسيادتها.

يشار إلى أن غالبية أراضي محافظات الحسكة ودير الزور والرقة السورية الواقعة في شرق وشمال شرق البلاد، خاضعة لسيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" الكردية المدعومة من الولايات المتحدة.

من جهة اخرى استشهد طفلان سوريان في بلدة الفقيع بريف درعا الشمالي نتيجة انفجار عبوة ناسفة من مخلفات الإرهاب.

مصدر في الجهات المختصة ذكر لمراسل سانا أن “عبوة ناسفة زرعها الإرهابيون قبل اندحارهم من بلدة الفقيع ومحيطها بريف درعا الشمالي انفجرت صباح امس خلال سير طفلين من البلدة في الأراضي الزراعية القريبة منها ما أدى إلى استشهادهما”.

 

 

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: