kayhan.ir

رمز الخبر: 148126
تأريخ النشر : 2022March15 - 20:03
مؤكدة ان دماء الشهداء الطاهرة ستظل وقوداً لثورة شعبنا ضد المحتل..

 

*"الجهاد الإسلامي": نحذر الاحتلال من تداعيات الجرائم البشعة التي سوف تزيد من فاتورة المواجهة

*"حماس" :لا خيار لنا إلا المواجهة، ولا مصير لنا إلا النصر والتحرير، وهزيمة المحتل الغاصب

 

غزة – وكالات : نعت الفصائل الفلسطينية، الشهداء الثلاثة الذين ارتقوا برصاص الاحتلال،  امس الثلاثاء، بعدة محافظات فلسطينية.

وقالت الجبهة الشعبية في تصريحها إنّ "استمرار أبناء شعبنا في التصدّي لقوات الاحتلال في المُخيّمات والقرى والمدن الفلسطينيّة يدعو مكوّنات شعبنا كافة للتكاتف والوحدة أكثر في وجه هذه العدوانية الصهيونيّة المُستمرة"، مُشيرةً إلى أنّ المقاومة الشاملة هي السبيل الأنجع في مقاومة العدو الصهيوني خاصّة وأنه يثبت كل يوم بأنّ العدو يستهدف الوجود والمصير لشعبنا وحقوقه الوطنية وعلى كامل امتداد الجغرافيا الفلسطينيّة.

وشدّدت الشعبيّة على "ضرورة الإقدام سريعًا على تحقيق الوحدة وإنهاء الانقسام، والتوافق الوطني على إستراتيجية وطنية شاملة، تستند إلى طبيعة وجوهر الصراع مع العدو الصهيوني، والبحث الجاد في آليات وسبل تشكيل جبهة مقاومة موحدة، فاعلة ومثمرة، وذلك لرد العدوان المتواصل ضد شعبنا وأرضنا".

من جانبه، قال الناطق باسم حركة حماس عبد اللطيف القانوع إن "دماء الشهداء الثلاثة تخضب أرضنا المحتلة في قلنديا وبلاطة والنقب تأكيداً على أن شعبنا الفلسطيني صاحب الأرض المباركة".

وأضاف القانوع في تصريح عبر صفحته في فيسبوك: "دماؤهم الطاهرة ستظل وقوداً لثورة شعبنا ضد المحتل الصهيونى والتي لن تتوقف إلا بزواله عن أرضنا".

من جانبها، حركة الجهاد الإسلامي في بيان صحفي، أن دم الشهداء يوحد الشعب الفلسطيني في تصويب البوصلة تجاه عدوه، وأن جريمة قتلهم مدعاة لإشعال نار المقاومة والمواجهة حتى تحرير الأرض والمقدسات.

وقال البيان: "إن هذه الجريمة البشعة التي استهدفت أبناء شعبنا على امتداد خارطة الوطن السليب، تكشف مجدداً عن الوجه الإرهابي لهذا الكيان المسخ، وتدلل على استمراره في استهدف أبناء شعبنا وقتلهم بدم بارد".

وحذرت الجهاد الاحتلال من تداعيات هذه الجرائم البشعة والمستمرة، التي سوف تزيد من فاتورة المواجهة والحساب مع هؤلاء القتلة، مؤكدة أن هذه الجرائم لن تمر مرور الكرام، وسيكون لرجال المقاومة ومجاهديها كلمتهم في صد وردع هذه الممارسات الإرهابية، بحسب البيان.

ودعت الحركة، إلى إبقاء جذوة المقاومة مشتعلة في كل المدن والقرى والمخيمات في الضفة والداخل وعلى طرق التماس مع جنود الاحتلال وقطعان المستوطنين، موضحة أنه لا خيار لنا إلا المواجهة، ولا مصير لنا إلا النصر والتحرير، وهزيمة حتمية لهذا المحتل الغاصب.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

الجبهة الشعبية: الكيان المصطنع يتلقى الضربات المؤلمة التي تؤكد هشاشته

 

قال عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ماهر مزهر ان قوى المقاومة تتطور وتبدع في كافة الميادين.

الجبهة الشعبية: الكيان المصطنع يتلقى الضربات المؤلمة التي تؤكد هشاشته

واضاف ان الهجوم السيبراني يدل على أن هذا الكيان المصطنع يتلقى الضربات المؤلمة التي تؤكد هشاشته.

وتحدثت وسائل إعلام في کیان الاحتلال الاسرائيلي الإثنين، عن انهيار جميع مواقع الوزارات الحكومية في "إسرائيل".

وأضافت وسائل إعلام إسرائيلية أن "المستخدمين أبلغوا أنهم غير قادرين على فتح المواقع"، مشيرةً إلى أن "الوزراء غير قادرين على فتح المواقع الالكترونية الحكومية".

وتابعت: "ليس معروفاً سبب الخلل في المواقع الحكومية الإسرائيلية في هذه المرحلة".

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: