kayhan.ir

رمز الخبر: 145700
تأريخ النشر : 2022January30 - 20:46

طهران/كيهان العربي: أفادت مجلة "بوليتيكو" الاميركية، ان الاسابيع القادمة مصيرية لانهاء مفاوضات فيينا.

وقالت المجلة: وفي الوقت الذي عاد المفاوضون الى عواصمهم ليحملوا من سلال المواقف السياسية من قادتهم، يرى المسؤولون ان المفاوضات قد بلغت مراحلها النهائية.

وحسب المجلة فان شهر يناير كان الاكثر الجولات حساسية في المفاوضات، فالكل يعلم ان المراحل النهائية بانتظار قرارات السياسيين.

على سياق متصل قال مسؤول اميركي: ينبغي ان لا يستغرب احد باننا نصل الى المرحلة النهائية وبحاجة الى قرار الساسة في هذه المرحلة المصيرية ولذا عاد المفاوضون الى عواصمهم.

الى ذلك صرح دبلوماسي غربي رفيع لم يشأ ذكر اسمه قائلا: لقد جعلنا كل أملنا على نهاية المفاوضات، الا ان درك  هذا الامر يحوز اهمية بان القضايا السياسية الاساس لم تحل في كل الموضوعات الى الان.

واضاف الدبلوماسي الغربي،  ان التقدم ماضٍ في موضوعات محورية ومنها طريقة رفع العقوبات وكيفية تحييد البرنامج النووي الايراني.

وجاء في التقرير، ان هذا الامر ربما يشمل  الخطوة الاولى من جانب اميركا  في الغاء العديد من العقوبات ومنها؛ تهيئة ارضية لتفعيل التعامل التجاري الدولي مع ايران.

فمن اولويات ايران اعادة النشاط التجاري مثل، هل بامكانها ان تسير ناقلة نفط لتبيعها خارج الحدود.

فيما صرح "برت ماك غورك" منسق شؤون غرب آسيا لمجلس الامن القومي الاميركي، باننا على اعتاب اتفاق جديد. ولكن لست عازما على فرض الاحتمالات، فهناك فرصة حقيقية بان تتجه المفاوضات الى النهاية.

مسؤول  في الرئاسة  الفرنسية بدوره قال؛ "ان المحادثات مازالت صعبة لكن هناك مؤشرات على امكانية التوصل الى اتفاق". وكذلك ما قاله ممثل روسيا في المحادثات ميخائيل اوليانوف، من ان المفاوضات اذا استمرت بالوتيرة التي هي عليها الان، فمن الواقعي تماما التوصل الى اتفاق بحلول نهاية فبراير.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: