kayhan.ir

رمز الخبر: 145689
تأريخ النشر : 2022January30 - 20:42

قال معلق في الشؤون العسكرية والأمنية وكاتب في صحيفة "هآرتس" يوسي ميلمان: إن إسرائيل تستخدم قدراتها الاستخبارية والعسكرية، من أجل دفع العلاقات الخارجية، وهذا حصل فيما يتعلق باتفاقات أبراهام"، مشيراً إلى أن "برنامج بيغاسوس هو أحد الوسائل".

بدورها، قالت الكاتبة والمعلقة السياسية في صحيفة "زمان يسرائيل" طال شنايدر: إن برنامج بيغاسوس، هو سيابر هجومي، ومكتب رئيس الحكومة يسيطر على إعطاء التصاريح باستخدامه".

وكشف تحقيق نشرته صحيفة "نيويورك تايمز"، أن السعوديين نجحوا في تجديد رخصة استخدام برنامج التجسس الإسرائيلي بيغاسوس، الذي استخدمته الرياض في تعقب معارضي النظام وصحفيين.

وتعد شركة "أن أس أو" الإسرائيلية هي الشركة الأم المطورة لبرنامج "بيغاسوس". قام بتأسيس الشركة أشخاص عملوا سابقاً في الوحدة "8200"، إحدى أقوى أذرع الاستخبارات الإسرائيلية، التي يتركز عملها على التجسس على المؤسسات والأفراد حول العالم.

 

 

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: