kayhan.ir

رمز الخبر: 145633
تأريخ النشر : 2022January30 - 20:30

*لجان المقاومة: استقبال الامارات لرئيس الكيان تمثل خطيئة كبيرة وشرعنة لارتكاب المزيد من الجرائم

 

غزة – وكالات : استنكرت حركة المقاومة الإسلامية " حماس " استقبال دولة الإمارات الشقيقة لرئيس الكيان الصهيونى على أراضيها، مؤكدةً رفضها لكل أشكال التطبيع مع العدو الصهيوني وقادة كيانه المزعوم.

 

وقالت حركة حماس في بيان صحفي، امس  الأحد إن استقبال قادة العدو في عواصمنا العربية والإسلامية مكافأة للاحتلال، وتشجيع على جرائمه بحق شعبنا.

 

وأضافت أنه من المؤسف أن تأتي هذه الزيارة في ظل تصاعد الهجمة الاحتلالية على شعبنا بالقتل والاعتقال حتى صبيحة هذا اليوم، وزيادة سياسة التطهير العرقي كما يحدث لأهلنا في القدس، ومواصلة السياسة الاستيطانية في الضفة، وحصار قطاع غزة، ومواصلة التنكيل بالأسرى.

 

ونوهت حماس بأن هذه الزيارات التطبيعية مع الاحتلال من شأنها أن تشجع الاحتلال على مواصلة وتصعيد عدوانه على شعبنا وتنكره لحقوقه، وهو ما حصل منذ انطلاق مسار التطبيع.

 

ودعت الحركة إلى التراجع الكامل عن مسار التطبيع الذي لا يخدم إلا المصالح الصهيونية في المنطقة، ويتعارض مع المصالح الوطنية للدول والشعوب العربية والإسلامية.

من جهتها اعتبرت لجان المقاومة في فلسطين أن استقبال الإمارات لرئيس الكيان الصهيوني طعنة للشعب الفلسطيني ولتاريخ الامة المجيد.

 

ورأت اللجان أن هذه الخطوة تمثل خطيئة كبيرة وشرعنة وتشجيعًا لكيان العدو الصهيوني لارتكاب المزيد من الجرائم بحق الشعب الفلسطيني.

لجان المقاومة لفتت إلى أن كيان العدو الصهيوني يستغل هذه الزيارات التطبيعية لنيل الشرعية لإغتصابه الظالم لأرض فلسطين.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: