kayhan.ir

رمز الخبر: 145609
تأريخ النشر : 2022January29 - 20:38

طهران/فارس:- أكد سفير اليمن في إيران إبراهيم الديلمي أن تصعيد الإمارات قوبل بقرار جريء وشجاع باستهداف الإمارات واتضح أنها خاصرة رخوة لقوى العدوان.

وفي مداخلة على قناة المسيرة،قال السفير الديلمي إن "الإمارات لا تستطيع الاستمرار في أي مواجهة واليوم تلجأ للمخادعة وإعلان انسحابات وإعلان تموضع في شبوة".

وأشار إلى أن قوى العدوان أرادت البحث عن إنجاز عسكري على الأرض ولهذا دفعت الإمارات مرتزقتها من الساحل الغربي إلى شبوة، لافتًا إلى أن مفاعيل الضربات على الإمارات واضحة المعالم، لكن الإمارات ومن خلفها الأمريكي لا زالوا يلجأوون للخداع عبر إعادة التموضع.

وأضاف الديلمي "حاضرون للاستمرار في استهداف كل دول العدوان بما فيها الإمارات وقد ظهرت شجاعة القيادة في اتخاذ هذه القرارات".

وأوضح أنه لا يوجد حتى الآن أي وساطات حقيقية ولا أي حلول منصفة وعادلة والرد اليمني هو من صنع وسيصنع التحول الحقيقي في الموقف.

وأكد أن الإماراتي وجد نفسه في موقع مهين ومذل بعد الضربات التي تلقاها في الفترة الأخيرة وهذا من شأنه قلب المعادلات، مضيفاً أنه "ما لم نرَ على الأرض مغادرة القوات ومعالجة ملف الأسرى ودفع التعويضات ورفع الحصار أولا وقبل كل شي فإن دول العدوان ستكتوي بضربات لم تتوقعها أبدا".

وبين السفير الديلمي أن الوساطات واللجان السابقة لم تكن أكثر من محاولة كسب وقت واليمن الآن أمام فرصة تاريخية لفرض خيار الاستقلال.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: