kayhan.ir

رمز الخبر: 145558
تأريخ النشر : 2022January29 - 20:19
مؤكدة ان الآثار الكارثية لتلك الإجراءات طالت القطاعات الاقتصادية والحيوية الأساسية ..

*الجيش السوري يمنع عربات للاحتلال الأميركي من دخول مركز الحسكة ويجبرها على الانسحاب

جنيف – وكالات : قال مندوب سوريا في جنيف حسام الدين آلا، إن الاحتلال والحصار والإرهاب في بلاده تسببت بانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان وعلى رأسها الحق في الحياة والصحة والغذاء والتنمية.

ونقلت وكالة "سانا" عن مندوب سوريا الدائم لدى مكتب الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى في جنيف حسام الدين آلا، أن الحصار والإرهاب والعدوان والاحتلال الأمريكي والتركي والإسرائيلي المتواصل لأجزاء من الأراضي السورية "تتسبب بانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان وفي مقدمتها الحق بالحياة والصحة والغذاء والتنمية".

وخلال جلسة مجلس حقوق الإنسان المخصصة لاعتماد تقرير الفريق العامل المعني بالمراجعة الدورية الشاملة لسوريا، تحدث آلا عن الحصار الاقتصادي والعقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي على بلاده.

وقال إن "الآثار الكارثية لتلك الإجراءات تطال القطاعات الاقتصادية والحيوية الأساسية وتنتهك مجموعة واسعة من حقوق الانسان للشعب السوري بالتوازي مع سرقة وتهريب الموارد الطبيعية لحرمان الشعب السوري من مقدراته الاقتصادية".

وأعرب عن أسف بلاده "لمحاولة بعض الوفود حرف جلسة مناقشة تقريرها الوطني عن المسار الموضوعي واستغلالها لممارسة التضليل والخداع ومحاولة إعادة أجواء المواجهة والاستقطاب التي تشهدها مناقشات بنود جدول أعمال مجلس حقوق الانسان".

وقال إن ذلك حدا بسوريا إلى "الرفض الفوري لعدد محدود من التوصيات المدفوعة باعتبارات سياسية تتناقض مع المبادئ التي تقوم عليها آلية المراجعة الدورية الشاملة".

وأضاف أن الهيئات السورية ستعمل على دراسة التوصيات الواردة في الوثيقة التي تم اعتمادها امس "بكل اهتمام وموضوعية" وأن سوريا "ستقدم موقفها منها ضمن الموعد المحدد".

 

من جانب اخر منعت وحدات من الجيش السوري عربات عسكرية لقوات الاحتلال الأمريكي من الدخول إلى مركز مدينة الحسكة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء، انه ذكرت وحدات الجيش السوري أن عربتين عسكريتين تابعتين لقوات الاحتلال الأمريكي حاولتا الدخول إلى مركز مدينة الحسكة بجانب صيدلية النجمة وسط شارع فلسطين فقام عناصر حاجز الجيش في المكان بمنعهما وأجبروهما على التراجع ومغادرة المنطقة.

وتكررت حالات منع وطرد الأرتال التابعة لقوات الاحتلال الأمريكي من قبل الجيش السوري والمواطنين في أرياف ومدن محافظة الحسكة.

وأدى قصف طيران الاحتلال الأمريكي إلى دمار عدد من منازل الأهالي على أطراف حي غويران وعدد من الأبنية الحكومية في محيط سجن الثانوية الصناعية بذريعة تحصن فارين من السجن فيها.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: