kayhan.ir

رمز الخبر: 145545
تأريخ النشر : 2022January28 - 20:06
مؤكدا انها لا تستطيع الوقوف على قدميها إلا بعكازات أميركية ..

 

طهران - ارنا - أكد رئيس الوفد الوطني اليمني "محمد عبد السلام"، ان "الإمارات لن يجديها أي دعم ولن يتحقق لها أي أمن إذا استمر عدوانها على اليمن".

وكتب "عبد السلام" في تغريدة على موقع تويتر : إن دويلات العدوان على اليمن تعاني من أزمة أمن ذاتي كما هو حال الإمارات.

واضاف : إن الإمارات لا تستطيع الوقوف على قدميها إلا بعكازات أمريكية وتجهد في تسول الدعم الأمريكي.. وهي في غنى عن تسوّل الدعم الأمريكي بأن تخرج من المستنقع اليمني فعليا.

بدوره أعتبر وزير الدفاع في حكومة الانقاذ الوطني اليمنية، اللواء الركن محمد ناصر العاطفي، تصعيد العدوان على الشعب اليمني، واستمرار حصاره، وشن غاراته على المدنيين، واحتلاله أراضي اليمن، والتدخل في شؤونه، ونهب ثرواته، لا يساعد على إنهاء الحرب بل يزيد من توسيع نطاقها الجغرافي، وتقويض فرص السلام، وزعزعة أمن واستقرار المنطقة.

وقال اللواء العاطفي، في تصريح نقلته وكالة الأنباء اليمنية (سبأ): إن كل هذه الممارسات التصعيدية العدوانية تدفعنا إلى خيارات عسكرية إستراتيجية لا مفرّ فيها للعدو سوى الهزيمة والندم والحسرة".. مشيرا إلى أن التصعيد الأخير هو تصعيد أمريكي- إسرائيلي باسم دول العدوان المهزومة.

وأضاف: "نحن كعسكريين، ومن خلال اطلاعنا على تاريخ الحروب في مختلف دول العالم، ومتابعتنا لمسارات ومستجدات الأحداث، نجد دوما المهزومين هم من يعملون على التصعيد من خلال استهداف الأحياء السكنية، وتوجيه ضرباتهم المتعمّدة ضد المدنيين، وقتل الأطفال والنساء، وغيرها من الممارسات الإجرامية التي تدلّ على هزائمهم وانكساراتهم في الميدان".

ولفت إلى أن الفترة القادمة ستشهد ضربات موجعة ومرعبة في العمق الإستراتيجي العسكري والاقتصادي لدول العدوان، وفي مناطق لا تتوقّعها، وهذا حق مشروع للشعب اليمني في إطار مراحل عملية "إعصار اليمن".

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: