kayhan.ir

رمز الخبر: 145520
تأريخ النشر : 2022January28 - 19:56

أكدت منظمة الصحة العالمية، يوم الخميس الماضي متابعة الوضع المتعلق بظهور فيروسات جديدة، بما فيها فيروس NeoCoV التاجي، لكن خطورته لم تدرس بعد.

وذكرت المنظمة أن "المنظمة اطلعت على المواد التي نشرها العلماء الصينيون بشأن اكتشافهم الفيروس الجديد، وتشكرهم على نشر النتائج الأولية للدراسات".

وأضافت أن "الحيوانات، وخاصة البرية، تعتبر مصدرا لأكثر من 75% من الأمراض المعدية للإنسان التي تثير الفيروسات الجديدة الكثير منها".

وتابعت المنظمة، أن "الفيروسات التاجية، أو فيروسات كورونا، تكتشف كثيرا ما عند الحيوانات، وخاصة الخفافيش التي تعتبر مصدرا طبيعيا لها".

ولفتت إلى أن "خطورة الفيروس الجديد يجب دراستها لمعرفة ما إذا كان الفيروس خطيرا على الإنسان".

يشار إلى أن العلماء الصينيين قد أعلنوا عن خطر محتمل لانتقال فيروس كورونا جديد من الحيوانات إلى البشر.

واكتشف الفيروس الذي أطلق عليه اسم NeoCoV، في جنوب إفريقيا وهو ينتقل بين الخفافيش فقط في الوقت الراهن ويتطلب انتقاله إلى البشر طفرة معينة.

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: