kayhan.ir

رمز الخبر: 145335
تأريخ النشر : 2022January24 - 20:25

كلف تصريح قائد القوة البحرية الالمانية تصريحه "ان رئيس جمهورية روسية يستحق الاحترام ولا تتمكن كييف ان تلحق جزيرة القرم بعد ان ضمتها روسيا الى اراضيها" كلفته الاجبار على الاستقالة! فيما امتعضت اوكرانيا من هذا الموقف، واخرجت سفير المانيا من بلدها.

فعلاقات اوروبا  مع روسيا تتأزم يوما بعد آخر بسبب اوكرانيا، ويعلن الجانبان ان لا تصالح في البين فلا روسية تضمن لاوروبا عدم توسعها في شرق اوروبا ولا الروس مستعدون لفتح باب آخر بوجه حلف الناتو.

فتصريحات "شونباخ" حول بوتين الجمعة الماضية  في معهد بدولة  الهند، ونشر توثيقه على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث وصف  قلق الدول الغربية من هجوم روسي على اوكرانيا بغير المبرر قائلا: "ان ما يريده الرئيس الروسي "فلاديمير بوتين".

الاحترام المتقابل في ظل الظرف المتكافئ، فروسيا دولة قديمة ومهمة، مشددا؛ يا الهي ان احترام الاخر غير باهظ الثمن وربما لا ثمن له... فلا ضير ان نحترم ارادته التي هو حري بها، وينبغي متابعة الاجراءات  الروسية بخصوص اوكرانيا، ولكن الامر بخصوص جزيرة القرم فالامر قد انتهى ولارجعة منه".

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: