kayhan.ir

رمز الخبر: 145305
تأريخ النشر : 2022January24 - 20:20

عند الإصابة بأي عدوى يكون الحساء أحد أنواع الأطعمة التي يتم النصح بتناولها بسبب عناصرها الغذائية وسهولة هضمها وغيرها من الفوائد. كما أن عصير البرتقال اشتهر كأحد النصائح المعتادة عند الإصابة بالمرض وبخاصة نزلات البرد.

لكن وفقًا لنصائح الأطباء، وعلى ذمة موقع "إيت ذيس نوت ذات" Eat This Not That، فإنه لا ينبغي تناول عصير البرتقال عند الاشتباه أو تأكد الإصابة بعدوى أوميكرون.

ويقول الدكتور روبرت جي لاهيتا، مدير معهد المناعة الذاتية والأمراض الروماتيزمية في مؤسسة سان جوزف الصحية، ومؤلف كتاب Immunity Strong، لا يجب أن يتناول مريض كوفيد-19 عصير البرتقال. ويقدم أيضًا نصائح أخرى حول بعض عادات الشرب الأخرى، لمن تثبت إيجابية نتائج مسحة "بي سي آر" وتأكد إصابتهم بعدوى متحور أوميكرون، فيما يلي:

عدم تناول عصير البرتقال

لا يمكن تأكيد أن شرب عصير البرتقال يساعد بالفعل على درء نزلات البرد. ولكن على وجه التحديد عند الإصابة بعدوى أوميكرون يجب عدم تناوله على الرغم من احتوائه على نسبة عالية من فيتامين C والبوتاسيوم، وكلاهما من العناصر الغذائية الأساسية للشفاء من المرض.

ويوضح الدكتور بوب أن الطبيعة الحمضية لعصير البرتقال سوف تسبب في الواقع المزيد من الانزعاج إذا كان الشخص مريضًا بأوميكرون، بخاصة وأنه يؤدي إلى التهاب الحلق الشديد، وهو في الوقت ذاته، أحد الأعراض الرئيسية التي يعاني منها مريض كوفيد-19 بسبب متحور أوميكرون.

ويقول ايضا: إن "الأطعمة والمشروبات، التي تحتوي على الحمضيات واللاذعة قليلاً، سيكون من الصعب ابتلاعها"، ناصحًا بالحرص على تناول "الأطعمة اللينة مثل الزبادي والمشروبات الغنية بالبروبيوتيك".

 

 

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: