kayhan.ir

رمز الخبر: 144728
تأريخ النشر : 2022January14 - 20:12

طهران-فارس:-بحث وزير الخارجية حسين امير عبداللهيان مع نظيره الصيني وانغي في بكين امس الجمعة ، تعزيز العلاقات الثنائية وخطة التعاون الشاملة بين البلدين.

وبحث وزيرا خارجية البلدين في هذا اللقاء العلاقات الثنائية والتطورات الإقليمية والدولية ، فضلا عن خطة التعاون الشاملة بين إيران والصين (خطة 25 عاما).
وكان وزير الخارجية قد صرح في وقت سابق  حول جدول أعمال محادثاته مع وزير الخارجية الصيني: نحن في الذكرى الخمسين لإقامة العلاقات الدبلوماسية الإيرانية الصينية.

وقال امير عبداللهيان: خلال الأشهر الأربعة الماضية ، أجرينا مع وزير الخارجية الصيني أكثر من سبعة اتصالات ولقاءات، وعلى مستوى الرؤساء ، كانت الاتصالات والتواصل سلسة للغاية، مشيرا إلى أن هذا يدل على أهمية وتوسیع العلاقات بين البلدين، وفي الحكومة (الايرانية) الجديدة نواجه المزيد من تسريع العلاقات.

واضاف وزير الخارجية الايراني: في العلاقات الثنائية، لدينا تنسيق جيد وتنوع في مختلف القضايا، وتماشيا مع مصالح الجانبين، أحرزنا تقدما كبيرا في مختلف القضايا.

وقال: القضايا الاستراتيجية مطروحة على جدول أعمال البلدين وهذه القضايا خلقت أدبا جديدا في المراسلات بين رئيسي البلدين.

ولدى وصوله مطار ووشي صباح يوم الجمعة، قال وزير الخارجية الايراني: أن الهدف من الزيارة هو مناقشة العلاقات السياسية الثنائية مع المسؤولين الصينيين ، فضلا عن تنفيذ الاتفاقيات بين الجمهورية الإسلامية الايرانية والصين بشأن التعاون الاقتصادي.

وتعد هذه أول زيارة يقوم بها أمير عبدالله اللهیان للصين منذ توليه منصب وزير الخارجية الايراني. وكان وزيرا خارجية البلدين قد التقيا في سبتمبر/أيلول الماضي على هامش قمة منظمة شانغهاي للتعاون في العاصمة الطاجيكية دوشنبه.
كما أجرى أمير عبداللهيان ووانغ يي عدة محادثات هاتفية ولقاء عبر الفضاء الافتراضي حول العلاقات الثنائية والتطورات الإقليمية والدولية.

 

اسم:
البريد الالكتروني:
* رأي: